مال و أعمال

أكبر صندوق استثمار في إفريقيا يحذر من الفساد الحكومي في جنوب إفريقيا

يورابيا ـ جوهانسبرج ـ  قالت عضوة في مجلس إدارة “بابليك إنفستمنت كورب ” وهو أكبر صندوق استثمار في جنوب إفريقيا أمام لجنة تحقيق، إن مجلس إدارة الصندوق حذر منذ عامين على لسان وزير المالية الجنوب إفريقي في ذلك الوقت “برافين جوردان” من أن أكبر صندوق استثمار في إفريقيا، قد يعاني من الفساد المرتبط بالحكومة والمنتشر في البلاد.

وأضافت”ساندرا بيسويك” أمام جلسة استماع للجنة تحقيق في ممارسات الفساد وسوء الإدارة في العاصمة الجنوب إفريقية بريتوريا، إن قرار رئيس جنوب إفريقيا في ذلك الوقت “جاكوب زوما” فصل “جوردان” و”نائبه “مسبيسي جوناس” في نهاية آذار/مارس 2017 “كان سببا في قلق عظيم بالنسبة لي نظرا لارتفاع خطر احتمال سيطرة الدولة” على صندوق الاستثمار.

وكان “جوردان” قد قال أمام اجتماع سنوي للجمعية العمومية لصندوق الاستثمار منذ عامين، إنه حذر مجلس إدارة الصندوق من سيطرة الدولة عليه واستغلال العلاقات السياسية لضمان تعيين حلفائها في المناصب العامة الأساسية والفوز بالعقود، بحسب ما نقلته وكالة بلومبرج للأنباء عن “بيسويك”.

يذكر أن “بيسويك” انضمت إلى مجلس إدارة الصندوق في أواخر 2015 وكانت واحدة من تسعة مديرين قدموا استقالة جماعية منه في وقت سابق من الشهر الحالي. ويدير هذا الصندوق، صندوق تقاعد العاملين في الحكومة وأصول تزيد قيمتها على تريليوني راند (144 مليار دولار). وعرض مجلس الإدارة الاستمرار في عمله حتى تشكيل مجلس جديد.

يذكر أن الرئيس الجنوب إفريقي “سيريل رامافوسا” شكل في تشرين أول/أكتوبر الماضي لجنة للتحقيق في مخالفات الصندوق، والاتهامات الموجهة إلى الرئيس التنفيذي لها في ذلك الوقت “دانيال متجيلا”. ويرأس اللجنة الرئيس السابق لمحكمة الاستئناف العليا القاضي “ليكس مباتي”، بهدف التحقيق في المخلفات وتقديم توصيات بشأن صحة هذه الاتهامات. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق