العالم

أوكرانيا تراجع قضايا متعلقة بشركة على صلة بابن جو بايدن

يورابيا ـ كييف ـ أعلن النائب العام الأوكراني الجمعة أن مكتبه يراجع عددا من الملفات المرتبطة بمجموعة الغاز “بوريسما” التي كانت لفترة على صلة بابن نائب الرئيس الأمريكي السابق جو بايدن، في وقت يشتبه بأن الرئيس دونالد ترامب ضغط على كييف في هذه القضية سعيا لتحقيق مكاسب سياسة.

وقال النائب العام روسلان ريابوشابكا للصحافيين “نجري تدقيقا في القضايا التي أشرف عليها في السابق مكتب المدعي العام”. وأضاف “نراجع كل الملفات التي أغلقت لاتخاذ قرار حول إن كان ذلك غير قانوني”، مشددا على أن هذه الملفات لا تعني على ما يبدو ابن جو بايدن.

ذكرت السلطات الأوكرانية في وقت سابق أن التحقيق في شركة الغاز بوريسما يركز على فترة ما قبل انضمام هانتر بايدن إلى مجلس إدارة الشركة.

كما اقترح ريابوشابكا أن يركز المدعون العامون ليس على هانتر بايدن ولكن على مؤسس بوريسما ميكولا زلوتشيفسكي وشخصيات أخرى.

وقال ريابوشابكا “هذا العمل مستمر وسنقدم تقريرا عن نتائجه في وقت لاحق”.

بات الابن الثاني لنائب الرئيس الأمريكي السابق جو بايدن محور فضيحة دفعت الديموقراطيين إلى بدء إجراءات عزل ضد الرئيس دونالد ترامب الذي ضغط على ما يبدو على الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي للتحقيق حول الأب والابن بشأن عمل هانتر في أوكرانيا.

في عام 2014، بينما كان والده نائبًا للرئيس باراك أوباما ويشرف على العلاقات الأمريكية مع كييف، انضم هانتر إلى مجلس إدارة شركة بوريسما القابضة.

وتقول بوريسما إنها أكبر منتج للغاز الطبيعي وإحدى مجموعات الغاز الرائدة في أوكرانيا. (أ ف ب)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق