أوروبا

احتواء الحريق في جزيرة كناريا الكبرى بأرخبيل الكناري الإسباني

يورابيا ـ مدريد ـ تمكنت فرق الإطفاء من احتواء حريق شب في كناريا الكبرى، الجزيرة السياحية الواقعة في أرخبيل الكناري الإسباني بالمحيط الأطلسي، ما أدى إلى إجلاء مئات الأشخاص، بحسب ما أعلن مسؤولون الإثنين.

وقال رئيس الحكومة المحلية أنخيل فيكتور توريس في مؤتمر صحافي في ساعة متأخرة الإثنين إن “جهود احتواء الحريق أثمرت وفرص (إخماد الحريق) جيدة” .

غير أن أجهزة الطوارئ في الأرخبيل حذرت من أن رياحا قوية وموجة حر وشيكة، يمكن أن تؤجج الجمرات المتبقية وتتسبب بحريق جديد.

وقالت أجهزة الطوارئ في تغريدة “كل الطاقة البشرية ستبقى في مكانها وسيواصل 230 شخصا عملهم خلال الليل”.

وامتد الحريق مسافة 23 كيلومترا منذ اندلاعه السبت في بلدة أرتينارا (غرب) قرب العاصمة لاس بالماس.

ويشارك قرابة 250 من عناصر الإطفاء والجنود في جهود إخماد النيران.

وشاركت قرابة 12 طائرة ومروحية مخصصة لمكافحة الحرائق في جهود إخماد الحريق الذي أتى حتى الآن على نحو 1500 هكتار من الأراضي، بحسب ما أعلنت أجهزة الطوارئ على تويتر.

وتم إجلاء قرابة ألف شخص من أهالي المنطقة في نهاية الأسبوع الماضي. وحتى الإثنين لم يسمح للعديد منهم بالعودة إلى منازلهم. ولم تسجل أي إصابات في الحريق.

وقالت الشرطة إنها اعتقلت يوم السبت شخصاً يشتبه في أنّه تسبّب بإشعال النار لدى استخدامه ماكينة للحام الحديد.

وعقّدت التضاريس الجبلية في هذا الجزء الداخلي من الجزيرة البركانية التي أدرج جزء منها في تموز/يوليو على قائمة اليونسكو للتراث العالمي مهمة فرق الإطفاء.

وتتوقع الأرصاد الجوية ارتفاع درجات الحرارة في كناريا الكبرى، ثاني أكبر جزر الكناري من حيث الكثافة السكانية.

وكثيرا ما تتعرض إسبانيا لحرائق غابات كبيرة في الصيف الجاف.

واستقبلت جزر الكناري 13,7 مليون زائر العام الماضي، أكثر من نصفهم من بريطانيا والمانيا. (أ ف ب)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق