شرق أوسط

اعتقال ثلاثة فلسطينيين مشتبه بهم في مقتل فتاة إسرائيلية

يورابيا ـ القدس ـ أعلن جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي الشين بيت والشرطة السبت اعتقال ثلاثة فلسطينيّين مُشتبه بهم في مقتل شابّة إسرائيليّة في آب/أغسطس بالضفة الغربيّة المحتلّة.

وأدّى انفجار قنبلة محلّية الصّنع في 23 آب/أغسطس قرب مستوطنة دوليف بشمال غرب رام الله، إلى مقتل الشابّة رينا شنيرب (17 عاماً) وإصابة والدها وشقيقها بجروح.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجير.

وأشار جهاز الشين بيت والشرطة في بيانين شبه متطابقين السّبت إلى اعتقال ثلاثة فلسطينيّين من “سكّان منطقة رام الله”، لافتَين إلى أنّهم “ناشطون في الجبهة الشعبيّة” لتحرير فلسطين.

وتعتبر إسرائيل والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي الجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين منظّمة إرهابيّة.

وقال الشين بيت والشرطة إنّه “خلال عمليّة مشتركة للشين بيت والجيش والشرطة الإسرائيليّة، تمّ العثور على مرتكبي هجوم 23 آب/أغسطس واعتقالهم”.

وتُعطي البيانات أسماء ثلاثة من أعضاء الجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين، فضلاً عن اسم فلسطيني رابع يبلغ من العمر 21 عامًا متورّط أيضًا بالهجوم وهو طالب بجامعة بير زيت قرب رام الله.

وقال الشين بيت إنّ “الخليّة كانت تُعِدّ لاعتداءات أخرى حينما تمّ اعتقالها، خصوصاً لهجمات بالرّصاص ولعمليّات خطف”.

من جهتها، أشارت الشرطة في بيانها إلى أنّ الاعتقالات تمّت “منذ أسابيع عدّة”، من دون أن تعطي مزيداً من التفاصيل.

وكان الجيش الإسرائيلي أعلن نهاية آب/أغسطس اعتقال عدد من الفلسطينيين المشتبه بهم في إطار هذه القضيّة، من دون أن يُعطي تفاصيل إضافيّة. (أ ف ب)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق