أوروبا

الإفراج بكفالة عن مساعد سابق للرئيس الفرنسي

يورابيا ـ باريس ـ أفرجت السلطات الفرنسية بكفالة عن مساعد أمني سابق للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، متهم بارتكاب اعتداءات خلال احتجاجات العام الماضي، وذلك بعد أمضى أسبوعا في السجن.

وقال ممثلو الادعاء اليوم الثلاثاء إن قضاة محكمة باريس للاستئناف أبطلوا القرار الذي صدر الأسبوع الماضي بشأن الغاء الافراج بكفالة عن ألكسندر بينالا.

ولا يوجد حتى الآن أي إشارة رسمية لأسباب استمرار احتجاز بينالا ، جنبا إلى جنب مع موظف سابق بحزب ماكرون، في السجن الأسبوع الماضي، ولا حتى أسباب اطلاق سراحهما في الاستئناف.

وجاء قرار الاحتجاز بعد أن نشر موقع ميديا بارت للأخبار الاستقصائية ما قال إنه تسجيل لحوار بين الاثنين، حيث أنه يحظر اتصال الاثنين ببعضهم بموجب شروط الكفالة.

وكان بينالا قد أقيل في تموز/يوليو الماضي بعد أن كشفت صحيفة لوموند هويته بصفته الرجل الذي كان يرتدي خوذة شرطة وظهر وهو يعتدي على شابين خلال مظاهرات عيد العمال. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق