أوروبا

الاتحاد الاوروبي يمدد لستة اشهر العقوبات المتصلة بالنزاع الاوكراني

يورابيا ـ بروكسل ـ مدد الاتحاد الاوروبي الخميس لستة اشهر العقوبات على مسؤولين روس وأوكرانيين لضلوعهم المفترض في النزاع في شرق اوكرانيا.

ويشمل تجميد الاصول والمنع من السفر حاليا 170 فردا و44 “كيانا” بينها شركات ومنظمات واحزاب سياسية.

وتشكل العقوبات الفردية جزءا من التدابير التي اتخذها الاتحاد الاوروبي لمعاقبة موسكو على دعمها للانفصاليين في النزاع الذي اندلع بداية 2014.

الى ذلك، تستهدف عقوبات اقتصادية منذ خمسة أعوام قطاعي النفط والدفاع والمصارف الروسية. وكانت مددت لستة اشهر في حزيران/يونيو الفائت.

وهذه العقوبات فرضها الاتحاد على روسيا بعد اسقاط طائرة تابعة للخطوط الجوية الماليزية فوق اوكرانيا في تموز/يوليو 2014 ما ادى الى مقتل 298 شخصا.

واسفر النزاع بين الانفصاليين المدعومين من موسكو والقوات الاوكرانية عن أكثر من 13 الف قتيل منذ 2014.

وشهدت العلاقات بين موسكو وكييف بعض التحسن اخيرا.

وتبادلت العاصمتان في السابع من ايلول/سبتمبر سبعين أسيرا في عملية غير مسبوقة، الامر الذي رحب به المجتمع الدولي.

واعلنت فرنسا الاثنين أن الوقت حان لتهدئة التوتر بين البلدين. (أ ف ب)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق