حقوق إنسان

الامم المتحدة تطلب من بنغلادش عدم مباشرة إعادة الروهينغا الى بورما

يورابيا – طلبت المفوضة العليا للامم المتحدة لحقوق الإنسان الثلاثاء من بنغلادش عدم أعادة أكثر من 2200 من الروهينغا إلى بورما هذا الاسبوع لأن مثل هذا الإجراء أشاع الذعر في مخيمات اللاجئين.

وبعد تأخر وعدت الحكومة البنغالية بان تبدأ الخميس عملية إعادة لاجئين إلى بورما إستنادا إلى قائمة وافق عليها هذا البلد.

وتقوم العملية نظريا على مبدأ الطوعية لكن البعض فروا من مخيمات اللاجئين تفاديا لإعادتهم بحسب ما قال مسؤولون عن الروهينغا الإثنين لفرانس برس.

وبحسب المفوضية العليا للامم المتحدة لحقوق الإنسان هدد لاجئون بالإنتحار إذا اعيدوا إلى بورما وحاول رجلان الإنتحار.

وقالت ميشيل باشليه في بيان ان “إعادة لاجئين وطالبي لجوء قسرا إلى بلدهم ستشكل خرقا فاضحا للمبدأ القانوني الأساسي بعدم الإعادة والذي يحظر هذه الخطوة عندما يكون هناك تهديدات بالإضطهاد أو على الحياة أو حرية الأفراد”.

وأفادت الأمم المتحدة ان شروط العودة لم تتوافر بعد. (أ ف ب)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق