أوروبا

البرلمان الألماني يعقد جلسة بشأن حركة مقاطعة إسرائيل

يورابيا ـ برلين ـ يعقد البرلمان الألماني (بوندستاج) اليوم الجمعة جلسة لمناقشة ثلاثة طلبات بشأن حركة “المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات” ضد إسرائيل (BDS).

وتطالب الحركة بإنهاء الاحتلال في الضفة الغربية ومرتفعات الجولان والقدس الشرقية والمساواة التامة في الحقوق للمواطنين الفلسطينيين العرب في إسرائيل وحق اللاجئين الفلسطينيين في العودة إلى ديارهم وممتلكاتهم هم وذريتهم.

ويطالب الحزب المسيحي الديمقراطي، المنتمية إليه المستشارة أنجيلا ميركل، والحزب المسيحي الاجتماعي البافاري، والحزب الاشتراكي الديمقراطي، والحزب الديمقراطي الحر، وحزب الخضر الحكومة الألمانية في مطلب مشترك برفض دعم الحركة وإعانتها ماليا. ويطالب حزب “البديل من أجل ألمانيا” اليميني الشعبوي علاوة على ذلك بحظر الحركة، بينما يطالب حزب “اليسار” في طلب ثالث بإدانة “كافة أشكال معاداة السامية في دعوات الحركة”.

ومن المقرر أن يناقش البرلمان الألماني اليوم أيضا استمرار مشاركة الجيش الألماني في مهمة “يونيفيل” الأممية قبالة السواحل اللبنانية.

وكان مجلس الوزراء الألماني أعطى مؤخرا الضوء الأخضر لمواصلة المهمة حتى 30 حزيران/يونيو عام .2020 ويتعين موافقة البرلمان الألماني على التمديد حتى يصبح القرار نافذ المفعول.

تجدر الإشارة إلى أن “يونيفيل” من أقدم مهام الأمم المتحدة لحفظ السلام، والتي بدأت في آذار/مارس عام .1978 وتتمثل أهمية المهمة في الحفاظ على الهدنة بين لبنان وإسرائيل وإحلال الأمن في لبنان.

كما سيناقش البرلمان الألماني اليوم صادرات الأسلحة وحماية المسطحات المائية وميزانية الاتحاد الأوروبي. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق