شرق أوسط

الحرائق تلتهم أكثر من ربع مليون دونم قمح في محافظة الحسكة في سوريا

يورابيا ـ دمشق ـ وصف وزير الزراعة في الإدارة الذاتية لشمال سوريا سلمان بارودو الحرائق التي تجتاح مناطق شمال سوريا بأنها “الأكبر والأكثر خسارة في تاريخ سوريا”.

وقال الوزير بارودو في تصريح لوكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) عبر الهاتف من مدينة القامشلي اليوم الثلاثاء” الحريق الذي إندلع يوم أمس الاثنين التهم أكثر من 100 ألف دونم (23 ألف و 809 فدان)مزروعة بالقمح وأحرق حوالي 30 قرية بالكامل، مشيرا إلى أن الرياح ساعدت في انتشار الحريق وامتداده”.

وأكد بارودو “الخسائر التي سببها الحريق تقدر بأكثر من 5 مليار ليرة سورية ما يعادل 10 مليون دولار”.

ونفى المسؤول في الإدارة الذاتية إمكانية تعويض الفلاحين والمزارعين ” نحن لسنا دولة وليست لدينا إمكانية التعويض وليس لنا علاقات مع جهات دولية يمكن أن تساعد في التعويض، ربما نستطيع تقديم البذور والأسمدة للموسم القادم للفلاحين المتضررين ليس إلا”.

وكشف الوزير بارودو بأن المساحات المحترقة في محافظة الحسكة بلغت حتى تاريخ يوم أمس 250 ألف دونم(حوالي 59 ألف و523 فدان) أغلبها مرزوعة بالقمح، وحمل المزارعين مسؤولية عدم التقيد بالخطة الزراعية وعدم ترك مساحات بدون زراعة لتكون عامل مساعد على اطفاء الحرائق في حال اندلاعها”.

يشار إلى أن المساحة المزروعة بالقمح في محافظة الحسكة تزيد على 2 مليون دونم (476 ألف و 190 فدانا).

واتهمت مصادر في محافظة الحسكة الإدارة الذاتية الكردية بالتقصير في السيطرة على الحرائق رغم الإمكانات الضخمة والميزانية الهائلة لمؤسساتها. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق