العالم

الحكومة الألمانية ترسل خبراء إلى أوغندا للمساعدة في مكافحة الإيبولا

يورابيا ـ برلين ـ أرسلت الحكومة الألمانية فريقا من الخبراء إلى أوغندا للمساعدة في مكافحة مرض الإيبولا الخطير.

وقال جيرد مولر، وزير التنمية الألماني، إن الفريق وصل اليوم الثلاثاء إلى الدولة الواقعة شرقي افريقيا وسيدعم السلطات الأوغندية ميدانيا، مشيرا إلى أن من الممكن أن يساعد في توصيل العينات إلى المعمل.

وأوضح مولر أن السلطات الأوغندية كانت قد طلبت المساعدة من ألمانيا.

وقال مولر:” للأسف لا نزال نحتفظ في الذاكرة بآخر وباء للإيبولا في غرب افريقيا وعواقبها الفتاكة”، وذلك في إشارة إلى الوباء الذي تفشى في 2015/2014 وأودى بحياة أكثر من 11 ألف شخص.

وتابع الوزير المنتمي إلى الحزب المسيحي الاجتماعي البافاري أنه جرى التعلم من هذه التجربة أن أهم شيء مطلوب هو السرعة للحد من انتشار الوباء.

كان الوباء الأخير تفشى في العام الماضي في شرق الكونغو، وبلغ عدد المصابين منذ ذلك التاريخ نحو 2250 شخصا وفقا لوزارة الصحة فيما بلغت حالات الوفيات أكثر من 1500 شخص.

وتسببت أحداث العنف في الإقليم في صعوبة السيطرة على ثاني أكبر وباء معروف حتى الآن، إذ تقوم جماعات مسلحة بمهاجمة المساعدين أو تنشر شائعات عنهم.

وقد انتشر المرض قبل أسابيع قليلة في أوغندا المجاورة، وبلغ عدد حالات الوفاة حتى الآن حالتين وقد وقعت هاتان الحالتان على الرغم من أن أوغندا اتخذت خلال الأشهر الماضية بدعم دولي، احتياطات لمواجهة دخول محتمل لفيروس الإيبولا إلى أراضيها، ومن بين هذه الإجراءات إعطاء مصل تجريبي للعاملين في قطاع الصحة. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق