شرق أوسط

الرئاسة الفلسطينية: الحكومة الإسرائيلية تتنكر للاتفاقات الموقعة والقوانين والشرعية الدولية

يورابيا ـ رام الله ـ اتهمت الرئاسة الفلسطينية اليوم الأربعاء الحكومة الإسرائيلية بـ “التنكر لكل الاتفاقات الموقعة ولكل القوانين والشرعية الدولية”.

وأدانت الرئاسة ، في بيان نشرته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا) “مسلسل الهجمات والاقتحامات والاستفزازات الإسرائيلية المتواصلة، التي تمثلت باقتحام المسجد الأقصى من قبل المستوطنين، وعلى رأسهم عضو الكنيست المتطرف يهودا غليك، إضافة إلى اقتحام شرطة الاحتلال لمصلى باب الرحمة”.

كما أدانت الرئاسة “اقتطاع (إسرائيل) رواتب أسر الشهداء والأسرى من أموال المقاصة الفلسطينية، واعتقال قيادات فلسطينية كمحافظ القدس عدنان غيث، وعضو المجلس الثوري زكريا الزبيدي، إضافة إلى اقتحام رام الله وبيرزيت واعتقال عدد من المواطنين”.

وحذرت الرئاسة من “خطورة المساس بالمسجد الأقصى الذي سيكون تجاوزا لكل الخطوط الحمر، وسيؤدي إلى نتائج خطيرة لا يمكن السيطرة عليها”.

ودعت الدول العربية والإسلامية ومنظمة التعاون الإسلامي والمجتمع الدولي إلى التدخل الفوري لـ “وقف هذه الاعتداءات المتواصلة من قبل الاحتلال الإسرائيلي الذي سيجر بأفعاله العدوانية المنطقة إلى صراع ديني لا نريده ونحذر منه باستمرار”. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق