أوروبا

 الفاتيكان ينتظر إجراءات الاستئناف في قضية الكاردينال بيل قبل اتخاذ إجراءات ضده

يورابيا ـ مدينة الفاتيكان ـ  قال متحدث باسم الفاتيكان اليوم الثلاثاء أن الفاتيكان لن يتخذ أي إجراءات جديدة ضد الكاردينال الأسترالي جورج بيل قبل استنفاد إجراءات الاستئناف المتعلقة بإدانته في أستراليا بالتحرش بالأطفال.

وقال المتحدث أليساندرو جيسوتي :”نؤكد مجددا أقصى درجات الاحترام للسلطات القضائية الأسترالية. وباسم هذا الاحترام ، ننتظر الآن نتائج محاكمة الاستئناف ، مع الإشارة إلى أن الكاردينال بيل أصر على براءته ، وله الحق في الدفاع عن نفسه” حتى آخر استئناف.

وأضاف المتحدث أن البابا فرنسيس قد “أكد الإجراءات الاحترازية” التي تم اتخاذها بالفعل ضد بيل لدى عودته إلى أستراليا.

ويعني هذا أن الكاردينال ممنوع من الخدمة الكهنوتية العامة وإجراء “اتصال بأي شكل مع قصر”.

وكان بيل يتولى منصب وزير اقتصاد الفاتيكان ، وهو ثالث أرفع منصب في التسلسل الهرمي للكنيسة الكاثوليكية ، حتى حصل على إجازة لأجل غير مسمى من البابا فرنسيس الأول في عام 2017 ليواجه الكارينال تهم باغتصاب صبي من أعضاء جوقة الإنشاد والتحرش بآخر في تسعينيات القرن الماضي في أستراليا .

وخلصت هيئة محلفين في محكمة مقاطعة فيكتوريا بالإجماع إلى أن بيل مذنب في 11 كانون أول/ديسمبر الماضي ،بعد أكثر من يومين من المداولات. لكن الإدانة لم تعلن إلا اليوم الثلاثاء بعد رفع حظر على النشر. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق