السلايدر الرئيسيتحقيقات

اياد علاوي يطالب بفتح تحقيق بشأن سقوط الموصل في قبضة “داعش”… ومسرور البارزاني رئيساً لحكومة إقليم كردستان العراق

هلكورد علي

يورابيا ـ كردستان العراق ـ من هلكورد علي ـ دعا رئيس ائتلاف الوطنية اياد علاوي، اليوم الثلاثاء، 11 حزيران، 2019 الى تحقيق شامل بشأن سقوط الموصل تحت قبضة تنظيم “داعش”.

وقال علاوي، في تغريدة له على منصة التواصل الاجتماعي “تويتر” ان “تداعيات هروب المتطرفين من السجون أدت الى احتلال داعش لثلث العراق”، مؤكداً “اننا ما زلنا للأسف لم نبحث الأسباب التي أدت الى ما نحن عليه اليوم وماتزال العوامل المساعدة للإرهاب قائمة”.

وتابع بالقول “ونحن اذ نعيش ذكرى نكبة الموصل وما اعقبها من جراح ومصائب، فإنني أدعو الى تحقيق شامل ومراجعة وطنية حقيقية تناقش اسباب ما حصل وتضع خارطة طريق صحية وطنية شاملة لكل العراقيين لتدارك ما حصل بعيدا عن سياسات التهميش والإقصاء والمحاصصة وغيرها من العوامل التي أدت الى ما نحن فيه الان”.

كما أكد علاوي ان “الحل كان وما زال وسيبقى عراقياً داخلياً خالصاً”، مشيراً الى ان “حلول الخارج اثبتت فشلها وساهمت في تعميق الانقسام الداخلي”.

واجتاحت عناصر “داعش” مدينة الموصل في 10 حزيران/يونيو 2014 وسيطرت عليها من دون مقاومة تذكر، اثر انهيار القوات العسكرية المكلفة بحماية المدينة.

من جهة اخرى صوت برلمان كردستان العراق، اليوم الثلاثاء، على تسمية مسرور البارزاني رئيساً لحكومة إقليم كردستان.

وجرت تسمية مسرور البارزاني للمنصب بأصوات 87 عضواً في برلمان كردستان من أصل 97 حضروا الجلسة ومنهم أعضاء كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني الذين لم يشاركوا في جلسة انتخاب رئيس إقليم كردستان.

وفي وقت لاحق، سيكلف رئيس إقليم كردستان، نيجيرفان البارزاني، رئيس الوزراء، مسرور البارزاني، بتشكيل الحكومة الجديدة في غضون ثلاثين يوماً.

وفي شهر كانون الأول/ديسمبر الماضي، أعلن الحزب الديمقراطي الكردستاني المتصدر نتائج الانتخابات التي أجريت في 30 أيلول/سبتمبر الماضي بحصوله على 45 مقعداً، ترشيح مستشار مجلس أمن إقليم كردستان، مسرور البارزاني لمنصب رئيس الحكومة.

وانتخب برلمان كردستان، في 28- 5- 2019، نيجيرفان البارزاني، رئيساً لإقليم كردستان، وأدى اليمين القانونية أمس الإثنين،  بحضور واسع من داخل وخارج إقليم كردستان والعراق، ليباشر مهام منصبه رسمياً.

وبعد تكليف مسرور البارزاني بتشكيل الحكومة، ستبدأ جولة جديدة من المفاوضات بين القوى والأحزاب السياسية، لتحديد أعضاء الكابينة الجديدة.

وفي هذا السياق، قالت عضو كتلة الاتحاد الوطني في برلمان كردستان، بيكَرد طالباني وهي عضو في مجلس قيادة الحزب، لشبكة “رووداو” الإعلامية “سيقوم البرلمان بتسمية رئيس الحكومة، وبعد تكليفه بتشكيل الكابينة الوزارية سيبدأ بزيارة الأطراف الأخرى لتسلم أسماء مرشحيها للحقائب الوزارية”.

وأضافت “هناك مجموعة من المواد والفقرات التي تنتظر الحسم في إطار اتفاقنا مع الحزب الديمقراطي، وفي الفترة المقبلة سنجري مفاوضات بغرض تقديم أسماء المرشحين”.

السيرة الذاتية لمسرور مسعود مصطفى البارزاني:

ـ ولد في 2 آذار عام 1969 بقرية ديلمان التابعة لمنطقة بالكايتي

ـ متزوج وهو أب لثلاثة أبناء وابنة واحدة

ـ انضم لصفوف البيشمركة عام 1985

ـ أكمل تعليمه الثانوي في إيران

– حاصل على شهادة البكالوريوس في السياسة الدولية من جامعة واشنطن

ـ  يحمل شهادة الماجستير في السلام وحل النزاعات

ـ انتخب عضواً في المكتبين السياسي والقيادي للحزب الديمقراطي الكردستاني عام 1999

ـ أسس مؤسسة البارزاني الخيرية عام 2005

– يشغل منصب مستشار مجلس أمن إقليم كردستان منذ تموز 2012

– يتقن اللغات الفارسية والعربية والإنجليزية

ـ يشغل منصب الرئيس الفخري للجامعة الأمريكية في دهوك

ـ انتخب مرشحاً للحزب الديمقراطي الكردستاني لمنصب رئيس وزراء إقليم كردستان في 3-12-2018

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق