العالم

بوتين يدعو الى سماع أصوات المحتجين في الجدل بشأن كاتدرائية جديدة

يورابيا ـ سوتشي ـ في خطوة غير معتادة دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الخميس إلى الاستماع لأصوات المعارضين في الخلاف الذي شهد اشتباكات بين الشرطة ومحتجين على بناء كاتدرائية جديدة.

واحتج الآلاف في مدينة أورال في يكاتيرينبرغ هذا الأسبوع ضد خطط الكنيسة الارثوذكسية بناء كاتدرائية تحاكي اخرى كانت موجودة قبل العهد السوفياتي في متنزه يرتاده كثيرون وسط المدينة.

وصرح بوتين خلال منتدى في مدينة سوتشي على البحر الأسود “إذا كان الناس ضد ذلك، يجب احترام رأيهم”.

واقترح إجراء “استطلاع تذعن فيه الأقلية لرغبة الأغلبية”.

وعُرف عن بوتين خلال عقدين من حكمه بقمع الاحتجاجات العامة والمعارضة.

إلا أنه قال الخميس “يجب على الجانبين اتخاذ خطوات لحل هذه المسألة من وجهة نظر الناس الذين يعيشون هناك”.

واعتقل العشرات بسبب اشتباكات في موقع البناء في يكاتيرينبرغ التي تبعد نحو 1700 كلم عن موسكو.

ودعمت السلطات المحلية المشروع، كما قدم أحد كبار منتجي النحاس في روسيا دعمه المالي.

وقال بوتين “في العادة الناس يطالبون ببناء كاتدرائية .. فالكاتدرائيات يجب أن توحد الناس لا أن تفرق بينهم”.

وكشف الخلاف عن التوترات الناجمة عن زيادة نفوذ الكنيسة الارثوذكسية في روسيا.

ودان المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديمتري بسكوف سابقا “الاستفزازات” و “المعلومات الخاطئة” المتعلقة بالكاتدرائية واشاد بإجراءات قوات الأمن في الخلاف. (أ ف ب)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق