أوروبا

بولندا تعارض اقتراح ترامب دعوة بوتين إلى قمة مجموعة السبع عام 2020

يورابيا ـ وارسو ـ عارض الرئيس البولندي أندريه دودا الإثنين اقتراح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب دعوة نظيره الروسي فلاديمير بوتين إلى القمة المقبلة لمجموعة السبع عام 2020 في الولايات المتحدة، مذكرا باحتلال روسيا شبه جزيرة القرم من أوكرانيا.

وقال دودا ردا على سؤال خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس “هل علينا اعتماد سياسة +الاستمرار كالمعهود+ تجاه روسيا؟ أعتقد أنه لا يمكننا التظاهر بأن هذا الوضع طبيعي. هذا موقفي ولا أتردد في التعبير عنه”.

وطرح ترامب فكرة دعوة بوتين في ختام قمة مجموعة السبع في بياريتس بجنوب فرنسا، وهو أمر تعارضه الدول الست الأعضاء الأخرى.

وبولندا ليست من الدول السبع.

وأقصيت روسيا من المجموعة التي كانت تعرف في ذلك الحين بمجموعة الثماني، بعد احتلالها شبه جزيرة القرم من أوكرانيا وضمها في خطوة نددت بها الأسرة الدولية.

واعتمد بنس أمام وسائل الإعلام لهجة حذرة، مشددا على ضرورة “البقاء متيقظين” حيال موسكو.

واتهمها بالسعي للتدخل في انتخابات وباستخدام صادراتها من الغاز والنفط من أجل “إثارة انقسامات في تحالفنا”، في إشارة إلى خط أنابيب “نورد ستريم 2” الروسي الألماني للغاز الذي تعارضه واشنطن.

وتعارض بولندا وأوكرانيا هذا المشروع وتعتبران أنه قد يتحول إلى أداة ضغط بأيدي الكرملين.

وأكد بنس أن الولايات المتحدة وبولندا ستوقعان الإثنين إعلانا حول أمن البنى التحتية الرقمية.

وأوضح أن هذه الوثيقة ستكون “مثالا لباقي أوروبا حول مسألة الجيل الخامس من تكنولوجيا الإنترنت (جي 5)”.

وتسعى الولايات المتحدة لإقناع حلفائها بعدم نشر تقنية “5 جي” التي طورتها مجموعة “هواوي” الصينية للاتصالات، محذرة من تعاون الشركة المحتمل مع أجهزة الاستخبارات الصينية.

وحضر بنس إلى وارسو لتمثيل ترامب في مراسم الذكرى الثمانين لاندلاع الحرب العالمية الثانية والزيارة الرسمية التي تلتها، بعدما قرر الرئيس الأمريكي البقاء في بلاده مع اقتراب الإعصار دوريان الذي يتوقع أن يضرب ولاية فلوريدا. (أ ف ب)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق