العالم

تظاهر الآلاف من سكان البرازيل الأصليين دفاعا عن أراضيهم

يورابيا ـ ريو دي ـ أقام الآلاف من السكان الأصليين في البرازيل مخيما في العاصمة برازيليا للإعراب عن احتجاجهم على خطط الحكومة لفتح المناطق التي يعيشون فيها أمام عمليات الاستزراع والتعدين، بحسب وسائل إعلام محلية.

وأقام حوالي ألفي شخص من السكان الأصليين، وقد طلا العديد منهم أجسادهم بالألوان، وارتدوا الملابس التقليدية، في منطقة مركزية تحيط بها المباني الحكومية.

ومن المتوقع أن يشارك نفس العدد في فعالية سنوية تستمر ثلاثة أيام، وفقا لما أوردته صحيفة “فولها دي ساو باولو”.

ويخشى سكان البرازيل الأصليون من حدوث دمار بيئي في المناطق التي يعيشون فيها بعدما جرد الرئيس جاير بولسونارو الوكالة الاتحادية للسكان الأصليين من سلطة تحديد أراضيهم ونقله هذه الصلاحية إلى وزارة الزراعة.

وأفادت وكالة أنباء “أجنسيا برازيل” بأن ممثلي السكان الأصليين التقوا اليوم الأربعاء رئيس مجلس الشيوخ دافي الكولومبر لمناقشة مخاوفهم.

وقد تزايدت المخاوف بشأن حقوق السكان الأصليين منذ تولي بولسونارو مقاليد السلطة في أول/كانون ثان يناير الماضي. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق