شمال أفريقيا

تفكيك خلية يشتبه في تخطيطها لاعتداءات بالمتفجرات في المغرب

يورابيا ـ الرباط ـ أعلنت السلطات المغربية أنها فككت الثلاثاء خلية مكونة من أربعة “متشددين موالين” لتنظيم الدولة الإسلامية، كانوا يخططون لاعتداءات بالمتفجرات في المملكة.

وقال بيان للمكتب المركزي للأبحاث القضائية إن العملية، التي جرت في ضواحي مراكش (جنوب)، مكنت من “حجز بقايا مواد كيميائية وسوائل مشبوهة ومعدات تم استعمالها لتحضير مواد متفجرة” في مزرعة يملكها أحد أعضاء الخلية.

وأوضح أن المعطيات الأولية أظهرت قيام المشتبه في تزعم الخلية “باستقطاب وتأطير أفراد مجموعته، ونسج علاقات مشبوهة مع عناصر تنشط بالخارج بهدف التخطيط والإعداد من أجل تنفيذ عمليات إرهابية خطيرة بالمملكة باستعمال عبوات ناسفة”.

كما أشار البيان إلى “حجز أجهزة إلكترونية وأسلحة بيضاء ومنظار ومبالغ مالية وكذا دراجة نارية”.

ويأتي الإعلان عن تفكيك هذه الخلية الجديدة بينما تجري منذ مطلع أيار/مايو محاكمة 24 متهما في قضية قتل سائحتين اسكندينافيتين في ضواحي مراكش أواخر العام الماضي.

وتتواصل الخميس محاكمة المتهمين في هذه القضية، والذين اعترف ثلاثة منهم بارتكاب الجريمة وموالاة تنظيم الدولة الإسلامية.

وتقول السلطات إن الملاحقين في هذا الملف، يشكلون خلية بايعت تنظيم الدولة الإسلامية، من دون أن يكون لديها أي اتصال بكوادره في سوريا أو العراق.

يذكر ان المغرب كان شهد في 2003 اعتداءات الدار البيضاء التي أوقعت 33 قتيلا وفي 2011 اعتداءات مراكش التي أوقعت 17 قتيلا. (أ ف ب)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق