شرق أوسط

توسك: هناك حاجة للوصول لشراكة حقيقية بين العالم العربي وأوروبا

يورابيا ـ شرم الشيخ ـ قال رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك، اليوم الاثنين، إنه حان الوقت للوصول إلى شراكة حقيقية بين العالم العربي وأوروبا، حيث ” إننا نواجه العديد من التحديات المشتركة في سياق سياسي وجغرافي أصبح أكثر خطورة ويتسم بعدم الاستقرار”.

جاءت تصريحات توسك، في المؤتمر الصحفي الختامي لقمة الاتحاد الأوروبي والجامعة العربية، الذي انعقد اليوم في منتجع شرم الشيخ في مصر.

و أشار توسك إلى أن المنطقتين العربية والأوروبية تواجهان تحديات، منها ما يتعلق بأزمات أمنية دولية مثل قضايا الإرهاب ومكافحة تغير المناخ والنزوح الجماعي للسكان، أو ما يتعلق بضمان النمو والاستثمار المستدامين في اقتصاد عالمي مجهول.

وأوضح أنه ليس هناك سبيل سوى العمل معا حول هذه القضايا وغيرها.

ونوه توسك إلى أن الجانبين اتفقا على العمل معا من أجل الدفاع عن النظام العالمي القائم على القواعد والذي يتعرض للتهديد.

وتابع توسك قائلا “تظل الحلول المتعددة الأطراف أفضل طريقة للتصدي للأخطار التي تهدد السلام والأمن الدوليين. هذا صحيح سواء كنا نتحدث عن الأوضاع في سورية أو ليبيا أو اليمن أو عملية السلام في الشرق الأوسط. ويسرني أن أقول إننا، كما كتبنا في الإعلان الصادر عن القمة، جددنا التزامنا بدعم جميع جوانب القانون الدولي لحقوق الإنسان”.

واستطرد رئيس المجلس الأوروبي قائلا “كما اتفق القادة على التعاون والتنسيق حول عدد من القضايا الأمنية ومراقبة الحدود، سنعمل على معالجة الأسباب الجذرية للإرهاب وتعميق جهودنا لمكافحة حركة المقاتلين الإرهابيين الأجانب عبر حدودنا. يجب قطع جميع أشكال الدعم عن الإرهابيين”.

وفيما يتعلق بمراقبة الحدود ومكافحة الهجرة غير النظامية، أوضح توسك أن الدول الأوروبية ستزيد من جهودها المشتركة لمنع تهريب البشر والقضاء على الاتجار بالبشر ومكافحة أولئك الذين يستغلون الضعفاء. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق