شرق أوسط

جنود أمريكيون في سوريا يتعرضون لنيران مدفعية من مواقع تركية

يورابيا ـ واشنطن ـ أعلن متحدث باسم البنتاغون أن جنودا أمريكيين تعرضوا لاطلاق نار مدفعي من مواقع تركية قرب الحدود السورية الشمالية، محذرا من أن الولايات المتحدة جاهزة للرد على أي اعتداء ب”عمل دفاعي فوري”.

وأكد الكابتن بروك ديوالت بأن انفجارا وقع الساعة التاسعة مساء (18,00 ت غ) على بعد مئات الأمتار من موقع أمريكي قرب بلدة كوباني، وفي منطقة “يعرف الأتراك أن جنودا أمريكيين يتواجدون فيها”.

وأشار ديوالت الى عدم وقوع اصابات بين الجنود الأمريكيين، وأن “القوات الأمريكية لم تنسحب من كوباني”.

ويواجه الرئيس دونالد ترامب عاصفة من الانتقادات بعدما بدا وكأنه أعطى الضوء الاخضر لتركيا لتشن عمليتها العسكرية في الشمال السوري التي بدأت بعد اعلانه سحب الجنود الأمريكيين من هناك.

وتستهدف تركيا قوات سوريا الديموقراطية الحليفة للولايات المتحدة في المعارك ضد تنظيم الدولة الاسلامية التي استمرت خمس سنوات. وخسرت قوات سوريا الديموقراطية 11 ألف مقاتل في الحملة العسكرية التي قادتها واشنطن ضد التنظيم المتطرف.

وأعلن وزير الخزانة الامريكي ستيفن منوتشين الجمعة في مؤتمر صحافي أن ترامب أجاز ولم يأمر بتفعيل “عقوبات جديدة كبيرة جدا” ليثني تركيا عن توسيع هجومها العسكري.

وقال ديوالت “الولايات المتحدة تبقى على موقفها بمعارضة الخطوة العسكرية التركية في سوريا، وخاصة العمليات التركية خارج منطقة الآلية الأمنية وفي مناطق يعرف الأتراك بأن هناك قوات أمريكية متواجدة فيها”.

وأضاف “الولايات المتحدة تطلب بأن تتجنب تركيا الأفعال التي قد تؤدي الى عمل دفاعي فوري”. (أ ف ب)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق