السلايدر الرئيسيشمال أفريقيا

حركتا “مشروع تونس” و”نداء تونس” توقعان على وثيقة إتفاق تحالف وطني

امال مهديبي

يورابيا ـ تونس ـ من امال مهديبي ـ وقع كل من أمين عام “حركة مشروع تونس” محسن مرزوق والقيادية في “حركة نداء تونس” سلمى اللومي على وثيقة إتفاق تحالف وطني بين الحركتين، حسب ما أورد القيادي في “حركة نداء تونس” عن شق الحمامات عبد العزيز القطي في تدوينة على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك صباح” اليوم الأحد.
وينص الإتفاق وفق نص التدوينة على “تكوين كتلة موحدة داخل البرلمان والإنطلاق في مسار توحيدي يجمع كل من حركة نداء تونس وحركة مشروع تونس وينفتح على جميع القوى السياسية من العائلة الوسطية الديمقراطية والشخصيات الوطنية”.
كما تعقد الحركتان ندوة صحفية يوم الثلاثاء 11 يونيو/حزيران الساعة العاشرة صباحا لتقديم أكثر تفاصيل حول بداية المسار التوحيدي ونص الإتفاق.
وكان رئيس اللجنة المركزية لحركة نداء تونس (شق الحمامات) ورئيس كتلتها بمجلس نواب الشعب، سفيان طوبال، قال امس السبت، ان حزبه ” يجري حاليا مشاورات مع حزب مشروع تونس للوصول الى اتفاق يدمج الحزبين و كتلتيهما في البرلمان”.
وقال طوبال في تصريح لوكالة تونس افريقيا للانباء “وات”: “سبق لنا ان عقدنا جلسات في الغرض مع ممثلين عن حزب مشروع تونس وعقدنا امس السبت جلسة حول هذه المسألة وسنعقد اخرى اليوم الاحد وقد نلجأ لجلسة ثالثة يوم الاثنين المقبل و لم يتم الى حدود اليوم التوصل الى اتفاق نهائي”.
واضاف طوبال كذلك ان الحزبين “بصدد وضع النقاط الأخيرة لاتفاق بينهما وانه سيتم الاعلان عن نتائج جملة اللقاءات بين الحزبين في ندوة صحفية صباح يوم الثلاثاء المقبل 11 جوان بالعاصمة”.
ويبلغ عدد نواب “الحرة لحركة مشروع تونس” في البرلمان حاليا 15 نائبا اما نواب حزب النداء (شق الحمامات) فهو 37 نائبا .
وكان الناطق الرسمي باسم حركة مشروع تونس، حسونة الناصفي قال يوم 30 ابريل الماضي إن اللقاء الأول الذي جمع وفدين من قيادتي حركتي مشروع تونس ونداء تونس (شق الحمامات) بمقر حزبه، يدخل في “إطار توحيد العائلة الندائية والرفع من درجة التنسيق البرلماني”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق