مهاجرون

حزب البديل اليميني بألمانيا يرفض استقبال مهاجري القوارب وتوزيعهم في أوروبا

يورابيا ـ برلين ـ أعلن حزب البديل من أجل ألمانيا (إيه إف دي) اليميني المعارض رفضه لاستقبال مهاجرين تم إنقاذهم من البحر في ألمانيا، بل ويعتبر توزيعهم على دول الاتحاد الأوروبي أمرا غير مجد.

وقالت رئيسة الكتلة البرلمانية لحزب البديل أليس فايدل اليوم الثلاثاء: “سفينة /آلان كردي/ لا تزال تقوم بدور عربة أجرة بمياه البحر، وتبتز الاتحاد الأوروبي بذلك”، وشددت على ضرورة ألا تتعرض أوروبا للابتزاز من قبل منظمات غير حكومية.

يذكر أن منظمة الإغاثة الألمانية “سي آي” ، التي تعد سفينة “آلان كردي” أحد سفنها، أنقذت أمس الاثنين 44 مهاجرا من الغرق أمام السواحل الليبية.

ومن جانبه قال بتر بيشتورن، النائب البرلماني عن حزب البديل والممثل للحزب بلجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان الألماني “بوندستاج” إنه ليس متفاجئا أن “الفكرة الجنونية” بإعادة توزيع مهاجرين في جميع أنحاء أوروبا أخفقت حاليا.

وأضاف السياسي الألماني المعارض: “المهاجرون لا يريدون أن يتم توزيعهم، وأغلب الدول الأوروبية لا تريدهم”، لافتا إلى أن كون المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل تسعى حاليا لتشكيل “تحالف للراغبين” في استقبال هؤلاء الأشخاص، لا يمكنه إخفاء حقيقة أن ألمانيا ستتحمل مستقبلا أيضا “العبء الأساسي في أزمة الهجرة”.

يشار إلى أن حزب البديل يتبنى نهجا متشددا في سياسة الهجرة كالذي يتبعه وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني، كما أنه يرى أنه لابد من إعادة من تم إنقاذهم إلى شمال أفريقيا. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق