أوروبا

حزب بريكست يخسر بفارق ضئيل في الانتخابات الفرعية للبرلمان البريطاني

يورابيا ـ لندن ـ خسر حزب بريكست البريطاني، الذي تفوق على الأحزاب الرئيسية في المملكة المتحدة في انتخابات البرلمان الأوروبي الشهر الماضي، بفارق ضئيل في أول انتخابات له للحصول على مقعد بالبرلمان البريطاني.

وتعرض حزب بريكست، الذي تأسس في شهر نيسان/أبريل الماضي، لهزيمة أمام حزب العمال، حزب المعارضة الرئيسي في البلاد بفارق 683 صوتا فقط في انتخابات فرعية بمدينة بيتربورو، وفقا للنتائج التي أعلنت في وقت مبكر اليوم الجمعة.

وغرد الحزب في صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “إنها نتائج رائعة بالنسبة لحزبنا الذي يبلغ عمره 8 أسابيع.”

وتأتي النتائج قبل ساعات من استقالة رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي رسميا من زعامة حزب المحافظين الحاكم بسبب فشلها في تنفيذ خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وذلك بعد ثلاث سنوات من تصويت البلاد على الانسحاب.

وكان الحزب، الذي أسسه الشعبوي المثير للانقسام والزعيم السابق لحزب استقلال المملكة المتحدة نايجل فاراج، اكتسح الانتخابات الأوروبية الشهر الماضي، واستحوذ على 29 مقعدا، مقابل أربعة مقاعد لحزب المحافظين احتل بها المركز الخامس، في حين جاء حزب العمال في المركز الثالث بعشرة مقاعدة.

وقالت ليزا فوربس، مرشحة حزب العمال التي فازت في الانتخابات الفرعية أمس الخميس، إن نتائج بيتربورو تعد هزيمة لـ “سياسة الانقسام” التي ينتهجها حزب بريكست، في حين قال زعيم حزب العمال جيرمي كوربين إنها تمثل رفضا للتعامل الكارثي لحزب المحافظين مع خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق