السلايدر الرئيسيتحقيقات

خطيب أحد مساجد العيد في جدة يتهم البائعات السعوديات في الأسواق بعدم العفة والشرف… ووزير الشؤون الإسلامية يتعهد بمساءلته

عبدالله الدوسري

يورابيا ـ الرياض ـ من عبدالله الدوسري ـ أثار أحد خطباء صلاة العيد بجدة جدلا واسعا بعد أن شبه المرأة العاملة في قطاع البيع بـ”التي تأكل بثدييها”، داعيا النساء إلى “عدم الاستجابة لدعوات المبطلين، والعمل في مجال البيع”.

وقال وزير الشؤون الإسلامية السعودي عبد اللطيف آل الشيخ أمس الأحد في مداخلة هاتفية على قناة “إم بي سي”، إن ما تم تداوله أمر لا يتناسب ومخالف لتوجهات الدولة.

وأضاف أن المكان المقام فيه صلاة العيد المعنية في مقطع الفيديو الذي تداوله نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، لم يكن مكانا مخصصا للصلاة، ولكن تمت تهيئته من طرف بعض الأشخاص، مشيرا إلى أنهم لم يحصلوا على إذن أو تصريح لذلك.

وأردف الوزير: “ما سمعناه وجاء في حديث الخطيب هو أسلوب فج يخالف المنهج الوسطي الذي تسير عليه المملكة بقيادة خادم الحرمين وسمو ولي العهد والشعب والعلماء”، مؤكدا على أن الشخص المعني بالحديث لم يكن من منسوبي الوزارة ولا يؤدي عملا رسميا.

واختتم آل الشيخ حديثه بأنه تم بالفعل تشكيل لجنة أخذت إفادة المتحدث، ومن ثم سيتم رفع التحقيقات إلى الجهات المختصة بالدولة لاتخاذ الإجراء اللازم ضد هذا الشخص.

وفي المقطع المثير للجدل، قال خطيب مصلى دوار الكرة الأرضية في جدة: “ما أحوجنا إلى المرأة العفيفة التي تضحي بالمال والترف في سبيل العفة والشرف، لا تستجيب لدعوات المبطلين لكي تصبح بائعة تخالط الرجال لأنها تدرك أن الحرة تموت ولا تأكل بثدييها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق