السلايدر الرئيسيشرق أوسط

رئيس الحكومة العراقية عادل عبد المهدي مصمم على نقل الفريق الساعدي وينتقد ارتياد الضباط السفارات

هلكورد علي

يورابيا ـ كردستان العراق ـ من هلكورد علي ـ أكد رئيس الحكومة العراقية عادل عبد المهدي اليوم الأحد، أنه لن يتراجع عن قرار نقل الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي إلى وزارة الدفاع، منتقدا ارتياد الضباط السفارات.

وقال خلال مؤتمر صحفي “لا تراجع عن نقل الفريق عبد الوهاب الساعدي، وهو أخطأ بنقل ملفه إلى الإعلام”.

وتابع “ضابط يرتاد السفارات، هذا أمر غير مقبول، وغير ممكن، ولا يمكن ترك المؤسسة العسكرية لأهواء شخصية… الضابط لا يختار موقعه وإنما يؤمر وينفذ، أما الذهاب إلى الإعلام ووسائل التواصل فهو خطأ كبير وغير مقبول”.

ويرى مراقبون ان قرار نقل الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي إلى وزارة الدفاع وتجريده من مهامه كقائد ميداني قرار صادر عن قاسم سليماني قائد فيلق القدس الذي يتواجد في بغداد منذ أسابيع، مؤكدين ان ابعاد الساعدي وغيره من الضباط في القوات الامنية العراقية يأتي ضمن مخطط إيراني يهدف إلى فرض السيطرة الكاملة على الملف الأمني في العراق من خلال إضعاف الجيش والقوات الامنية وتقوية دور الميليشيات التابعة للنظام الإيراني التي تسيطر على غالبية مفاصل الدولة في العراق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق