العالم

رئيس الوزراء الروسي يبدأ زيارة لكوبا تستمر يومين

يورابيا ـ هافانا ـ يبدأ رئيس الوزراء الروسي ديمتري ميدفيديف الخميس زيارة تستغرق يومين لكوبا، في وقت تعاني الجزيرة نقصا في الوقود بسبب العقوبات الأميركية وتحتاج بشدة إلى دعم سياسي واقتصادي من حليفتيها روسيا والصين.

وقال وزير التجارة الخارجية رودريغو مالمييركا على تويتر إن هذه الزيارة “ستسهم في تعزيز العلاقات الثنائية ولا سيما في المجال الاقتصادي”.

وكان الوزير قال قبل ايام “لسنا وحدنا!”، تعليقا منه على هبة من بكين بمبلغ 100 مليون دولار لكوبا.

ولا تريد الحكومة الكوبية ان تكون وحدها فيما تواصل الولايات المتحدة تعزيز حصارها على الجزيرة التي تتهمها واشنطن بانها تدعم عسكريا حكومة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو.

وتأتي زيارة ميدفيديف في وقت حرج بالنسبة الى الجزيرة التي تواجه نقصًا خطيرًا في البنزين بعد فرض واشنطن عقوبات على سفن تنقل النفط من فنزويلا، المورّد الرئيسي للنفط الخام لكوبا.

وفي الأسابيع الأخيرة تشكلت طوابير لساعات عدة أمام محطات الوقود، وتم تقليل عدد ساعات الخدمة التي توفّرها الحافلات والقطارات، وتوقّفت مكيفات الهواء في مؤسسات تابعة للدولة وطُلب من العديد من الموظفين ان يبقوا في منازلهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق