أوروبا

سجين فرنسي يواجه اتهامات بمحاولة القتل بعد هجوم على حراس

يورابيا ـ باريس ـ خضع نزيل بسجن فرنسي لتحقيق رسمي لاتهامه بمحاولة القتل بسبب ما تردد عن هجومه على حارسين في آذار/مارس الماضي.

ويزعم أن السجين وشريكة حياته التي كانت في زيارة له، هاجما الحارسين خلال عطلة مطلع الأسبوع في قسم خاص أسري خاص بسجن “كوندي سور سارت”.

وداهمت قوات خاصة من الشرطة القسم واحتجزت الاثنين. وتوفي شريك الرجل بعد ذلك بفترة قصيرة.

وقال النائب العام في قضايا مكافحة الإرهاب، ريمي هايتز، إن المشتبه به كان يريد الانتقام لمقتل شريف شيكات، الذي قُتل برصاص الشرطة بعد أيام من مقتل خمسة أشخاص في إطلاق نار وهجوم بسكين في سوق كريسماس بمدينة ستراسبورج في كانون أول/ديسمبر الماضي.

وفي كانون ثان/يناير هذا العام، أضرب الحراس عن العمل في عشرات السجون الفرنسية بعد ثلاث هجمات نفذها بحقهم نزلاء، تم إدانة اثنين منهم.

وتعهدت الحكومة بتجنيد رجال شرطة إضافيين وتشكيل أجنحة منفصلة لاحتجاز المعتقلين المتطرفين. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق