شرق أوسط

ظريف: الحفاظ على الاتفاق النووي يتم عن طريق الإجراءات العملية

يورابيا ـ بكين ـ أكد وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، لدى وصوله اليوم الجمعة إلى العاصمة الصينية بكين، أن الحفاظ على الاتفاق النووي يتم عن طريق الإجراءات العملية.

وقال ظريف :” أسافر إلى الدول الصديقة والشريكة لنا، وخاصة الدول التي هي عضو في الاتفاق النووي للتشاور معهم حول آخر التطورات بشان الاتفاق وكيفية الحفاظ عليه”،بحسب وكالة أنباء فارس الإيرانية. وأضاف ظريف قائلا ” لقد أكدنا لكل هذه الدول خلال هذه الجولة أن الحفاظ على الاتفاق النووي يتم عن طريق الإجراءات العملية وليس عن طريق إعلانات الدعم فقط لهذا الاتفاق”. واكد ان مسؤولية الحفاظ على الاتفاق النووي تقع على عاتق المجتمع الدولي، مضيفا: اذا شعر المجتمع الدولي بان الاتفاق النووي انجاز هام، فينبغي عليه القيام مثل ايران اتخاذ اجراءات عملية للحفاظ على الاتفاق النووي. ومن المقرر ان يجري وزير الخارجية الايراني محادثات مع كبار المسؤولين الصينيين تتناول سبل تعزيز العلاقات الثنائية والشؤون المتعلقة بالاتفاق النووي والتحركات الاميركية المزعزعة للاستقرار والقضايا ذات الاهتمام المشترك. وكان ظريف قد زار كلا من تركمانستان والهند واليابان في اطار جولته الآسيوية.

يشار إلى أن إيران اعلنت عن تخليها عن جزء من التزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق النووي جراء انسحاب الولايات المتحدة منه وفرض عقوبات عليها.

واعلنت الدول الاخرى الموقعة على الاتفاق وهى الصين وفرنسا وروسيا والمانيا وبريطانيا ، تمسكها بالاتفاق . (دب ا)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق