السلايدر الرئيسيتحقيقات

قيادي “اخواني” عائد من تركيا يعتذر للرئيس السيسي على الهواء… ويؤكد ان “الجزيرة” والمخابرات القطرية تديران الجماعة للإساءة للجيش المصري وشيطنة مؤسسات الدولة

محسن حسني

يورابيا ـ القاهرة ـ من محسن حسني ـ اعتذر القيادي الإخواني المستشار عماد أبو هاشم، العائد من تركيا، للرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، مؤكدا إنه أساء للرئيس المصري عندما انضم لحملة “’قضاة من أجل مصر”‘ وهرب إلى تركيا عقب ثورة 30 يونيو وقال أنه كان يردد ضد الرئيس السيسي العديد من الشائعات الكاذبة.

وفضح عماد أبو هاشم، خلال استضافته في برنامج “على مسئوليتي”، الذي يقدمه الإعلامي المصري أحمد موسى، عبر فضائية “’صدى البلد”‘، الجماعة الإرهابية بأنها تحاول دائمًا الإساءة للجيش المصري وتشيطن القضاء وكل مؤسسات الدولة المصرية، لافتًا إلى أنهم يمولون حملات دعائية لعدم إظهار إنجازات مصر.

وجددّ المستشار عماد أبو هاشم، اعتذاره عن أفعاله خلال الفترة الماضية، مستطردً “الخطأ ليس له مبرر، أنا أضررت بمصر، وأصلح ما فعلته حاليًا، اعتذاري واضح وصريح، وأعتذر عن كل ما فعلته، ومسؤول عن ما بدر مني مسؤولية كاملة”.

وفضح أبو هاشم، الإخواني وليد شرابي معلنًا أنه أطاح بالإرهابي الإخواني الآخر أحمد حسن الشرقاوي وبعض العناصر من قناة “الجزيرة” بأمر من المخابرات القطرية.

وأوضح القيادي المنشق، أن قناة “الجزيرة” كانت تتعاقد مع الإخواني وليد شرابي وتعطيه أموالًا ببذخ، كما تعاقدت مع بعض عناصر جماعة الإخوان مقابل 10 آلاف دولار شهريًا.

وأكد عماد أن الإرهابي الإخواني عمرو دراج، كان يدَ قطر في تركيا الذي كان المتحكم في المجلس الثوري الإخواني، وله القرار الأول والأخير في كل تصرفات الجماعة بتركيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق