مال و أعمال

لوفتهانزا تستبعد الاستحواذ على شركة كوندور المملوكة لتوماس كوك

يورابيا ـ فرانكفورت ـ استبعدت شركة لوفتهانزا، أكبر شركة طيران ألمانية، الاستحواذ على شركة كوندور المعروضة للبيع والمملوكة لشركة توماس كوك البريطانية للسياحة.

وقال أولريك سفنسون، المدير المالي للوفتهانزا اليوم الاثنين:” من غير المرجح أن يرسو علينا العطاء الخاص بشركة كوندور” مشيرا إلى وجود عدة عقبات تقف أمام مثل هذه الصفقة.

وأوضح سفنسون أن أسطول الطائرات لدى كوندور قديم الأمر الذي سيتطلب استثمارات كبيرة وأضاف أن ضم كوندور إلى شركة يورووينجز المملوكة لمجموعة لوفتهانزا سيكون أمرا “معقدا”.

كانت شركة توماس كوك للسياحة قد عرضت شركاتها بما في ذلك كوندور للبيع في شباط/فبراير الماضي بغرض الحصول على أموال لاستثمارها في الفنادق والرقمنة.

كانت لوفتهانزا أكدت في مطلع أيار/مايو الماضي أنها قدمت عرضا غير ملزم للاستحواذ على كوندور يمكن أن يتوسع نطاقه ليشمل كل خطوط الطيران المملوكة لتوماس كوك.

وكان كارستن شبور، رئيس لوفتهانزا، قد توقع آنذاك أن تضع المفوضية الأوروبية بوصفها السلطة المختصة بحماية المنافسة، شروطا تتعلق بقانون مكافحة تكتل الشركات.

وكان الاتحاد الأوروبي قد رفض استحواذ لوفتهانزا على أجزاء كبيرة من شركة ايربرلين المفلسة لأسباب تتعلق بحماية المنافسة. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق