شرق أوسط

مجلس الأمن القومي الإيراني يؤكد: سنبدأ الأحد القادم الخطوة التالية من تقليص الالتزامات النووية

يورابيا ـ طهران ـ جدد المتحدث باسم المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، اليوم الخميس، التأكيد على أن إيران ستبدأ الأحد القادم في تنفيذ الخطوة التالية من تقليص التزاماتها النووية.

ونقلت وكالة “فارس” الإيرانية عن المتحدث كيوان خسروي القول :”في السابع من تموز/يوليو ستبدأ الخطوة الثانية من تقليص التزامات الاتفاق النووي بناء على الفقرتين 26 و36 ، وفقا لما تراه الجمهورية الإسلامية”.

يأتي هذا غداة إعلان الرئيس الإيراني حسن روحاني أن بلاده سترفع مستوى تخصيب اليورانيوم بداية من الأحد، وهو ما يمثل المرحلة الثانية من خفض التزامات إيران المنصوص عليها في الاتفاق النووي الذي كان تم التوصل إليه مع القوى الكبرى عام 2015 .

ونقلت وسائل إعلام إيرانية عن روحاني القول :”اعتبارا من السابع من تموز/يوليو لن يكون مستوى التخصيب النووي في إيران عند مستوى 67ر3 … سنقوم برفعه للقدر الذي نريده ويلبي الضرورة والحاجة”.

وحث الدول الأوروبية على الالتزام بالاتفاق النووي، وأكد أن إيران ستعاود الالتزام به بنسبة مئة في المئة إذا ما رفعت الدول الأوروبية التزامها به.

وأضاف :”بشأن مفاعل آراك، إن لم تنفذوا كل التزاماتكم، فإننا سنعيد المفاعل إلى الأوضاع السابقة”.

وكانت إيران أعلنت مؤخرا أن مخزونها من اليورانيوم المخصب بنسبة 67ر3 قد تخطى مستوى الـ 300 كيلوجرام المنصوص عليه في الاتفاق النووي. ومثّل هذا المرحلة الأولى من خفض التزامات إيران بالاتفاق النووي.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انسحب العام الماضي من الاتفاق وفرَض حزما من العقوبات الاقتصادية القاسية على إيران رغم معارضة باقي أطراف الاتفاق.

وكانت إيران أبلغت في أيار/مايو الماضي بقية الدول الأطراف في الاتفاق عزمها خفض التزاماتها بالاتفاق النووي كونه لم يعد يقدم لها أية مزايا. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق