أوروبا

محكمة ألمانية تعلن عزمها الإفراج عن داعية سلفي سابق مع وضعه تحت المراقبة

يورابيا ـ دوسلدورف ـ أعلنت المحكمة الإقليمية العليا غربي ألمانيا اليوم الخميس أنه سيتم الإفراج عن الداعية السلفي السابق سفن لاو بشكل مبكر مع وضعه تحت المراقبة.

وقال متحدث باسم المحكمة في مدينة دوسلدورف الألمانية اليوم إن الدائرة القضائية المعنية تفترض أن لاو لن يرتكب أية جرائم بعد ذلك.

يذكر أن المحكمة قضت على لاو بالسجن لمدة خمسة أعوام ونصف على خلفية اتهامات تتعلق بالإرهاب في تموز/يوليو عام .2017

وبحسب بيانات المحكمة، قضى لاو ثلثي المدة بحساب فترة الحبس الاحتياطي ضمنها.

يذكر أن المحكمة الإقليمية العليا أدانت إل بسبب دعم جماعة إرهابية أجنبية، ووجد القضاة آنذاك أنه دعم ميليشيات منظمة جيش المهاجرين والأنصار بسورية.

وأشارت المحكمة اليوم أنها طلبت من السجن وجهات أخرى تقارير عن موقفها عن لاو قبل اتخاذ قرارها بشأن الإفراج، وأوضحت أنه جاء في هذه التقارير أنه يمكن افتراض أن “سفن لن يرتكب أية جرائم مستقبلا بعد احتجازه طوال أعوام. لقد نأى بنفسه بوضوح عن موقفه الأصلي الراديكالي-الإسلامي”. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق