شرق أوسط

مسؤول فلسطيني يدعو إلى مقاطعة دولية شاملة لإسرائيل

يورابيا ـ رام الله ـ دعا مسؤول فلسطيني اليوم الثلاثاء إلى مقاطعة دولية شاملة لإسرائيل والضغط عليها لإنهاء احتلالها للأراضي الفلسطينية.

وأكد مستشار الرئيس الفلسطيني للعلاقات الدولية والشؤون الخارجية نبيل شعث ، في بيان ، ضرورة وجود موقف دولي لإلزام إسرائيل باحترام حقوق الشعب الفلسطيني والتأكيد على حقه في العيش بأمان وحرية وتقرير مصيره وفق ما قررته الأمم المتحدة.

وبحسب البيان ، شدد شعث خلال لقاءات منفصلة عقدها مع 24 سفيرا من الاتحاد الاوروبي، وستة سفراء من أمريكا اللاتينية، على أن الفلسطينيين “دفعوا ثمنًا باهظًا جراء الاحتلال الإسرائيلي المستمر والسياسات العنصرية ضدهم”.

واعتبر أن “استمرار الحكومة الإسرائيلية بسياستها وانتهاكاتها المستمرة ضد الشعب الفلسطيني يتطلب تنفيذ القرارات التي اتخذتها بعض الدول بشأن مقاطعة البضائع المستوطنات”.

وأشار إلى أن قرار البرلمان الألماني الشهر الماضي المتعلق بتجريم حركة مقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها “BDS” هو “قرار مرفوض، يتماشى مع المساعي الاسرائيلية لفرض الأبرتهايد على الشعب الفلسطيني”، داعيا إلى التراجع السريع عن هذا الموقف، وعدم وضع عراقيل في وجه حركة المقاطعة.

وقال شعث إن “الوقت قد حان للاعتراف بدولة فلسطين المستقلة من قبل الدول التي لم تعترف بها حتى اللحظة، للتأكيد على أن حل الدولتين هو الخيار المقبول، والمتفق عليه من المجتمع الدولي”.

ودعا شعث إلى ضرورة اتخاذ خطوات عملية من قبل المجتمع الدولي لـ “مواجهة الانتهاكات والمخالفات الاسرائيلية وإجراءاتها العنصرية بحق شعبنا الفلسطيني، وأرضه ومقدساته، واستمرارها في تكثيف البناء الاستيطاني الذي يهدد فرص الحل السياسي للصراع”.

واستعرض الموقف الفلسطيني الرافض لـ”صفقة القرن”، ومؤتمر البحرين الذي دعت له الإدارة الأمريكية والمزمع عقده نهاية الشهر الجاري في العاصمة البحرينية المنامة.

كما جدد التأكيد على رفض الفلسطينيين لهذه الصفقة التي بدأت عمليا بنقل السفارة الامريكية، والاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل وقطع المساعدات عن وكالة الغوث الدولية ودعم المشروع الاستيطاني، والاعتراف لاحقا بضم الجولان للسيادة الاسرائيلية، مشيرا الى خطورة هذه الخطوات على مستقبل المنطقة واستقرارها. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق