السلايدر الرئيسيتحقيقات

مسؤول لبناني يتهم السعودية بانها أكثر بلد به متسولين… وامير سعودي يرد بان أكثر بلد فيه زبالة هو لبنان

الياس مفرفح

يورابيا ـ بيروت ـ من الياس مفرفح ـ أثارت تصريحات أدلى بها مدير المركز الدولي للإعلام والدراسات في لبنان، رفيق نصر الله، حول المملكة العربية السعودية، ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد أيام قليلة على ضجة أثارها وزير الخارجية اللبناني، جبران باسيل حول العمالة اللبنانية في السعودية.

وقال نصر الله، في المقابلة التي أجراها على قناة OTV لمقدم البرنامج: “وين أكثر بلد فيه تسول؟” فيجيبه المقدم: “لبنان؟” ليقول نصر الله: “رح تتفاجئ إذا بقلك السعودية؟ أنا مرقت في 1979-1980 جئت بالبر من الإمارات إلى لبنان المناطق التي شفتها بعرعر بتفرجيك وكأنهم بزمن المماليك”.

وكتب الاعلامي اللبناني نديم قطيش على موقع “تويتر” معلقا على مداخلة المسؤول اللبناني وكتب “ضيف على قناة رئيس الجمهورية اللبنانية يتحدث عن التسول في السعودية؟؟؟ طيب إذا السعوديين متسولين ليه ناطرين منهم يجوا سياحة على لبنان؟؟؟”.

ورد الأمير السعودي، عبد الرحمن بن مساعد، على مقطع الفيديو قائلا في تغريدة: “يتساءل الضيف: – وين أكتر بلد فيه تسول.. المذيع مجيبا بتساؤل: – لبنان؟ فيرد الضيف: – (رح تتفاجأ..السعوديّييي)طبعا يعني السعودية.. وأنا أسأل نفسي وأجيب: – س: -وين أكثر بلد فيه زبالة ج: -لبنان وما (رح تتفاجأ) من كثرة الزبالة صاروا يستضيفوها في البرامج”.

 

وكتب طلال محمد العبد لله الفيص على “تويتر” معلقا “سمو الأمير.. الرجل لم يخطئ. فعلاً، أكثر دولة ترى فيها متسولين هي السعودية. فتجد فيها الرئيس ورئيس الوزراء والوزير وغيرهم من قادة “بلاد الجوار” و “البلاد الصديقة” يصطفون متسولين.. باحثين عن ما يزعمون هو نصيبهم من خيرات هذه البلاد”.

وكان وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل، قد تعرض لموجة من الانتقادات من شخصيات ووسائل إعلام سعودية بسبب ما وصف بإقحام السعودية في تغريدة كرسها للدفاع عن “اليد العاملة اللبنانية”. قائلا: “من الطبيعي أن ندافع عن اليد العاملة اللبنانية بوجه أي يد عاملة أخرى أكانت سورية فلسطينية فرنسية سعودية إيرانية أو أمريكية فاللبناني “قبل الكل”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق