العالم

مقتل أربعة جنود وعنصر من ميليشيا مدنية في هجوم للارهابيين في نيجيريا

يورابيا ـ كانو ـ قُتل ما لا يقلّ عن أربعة جنود نيجيريين وعنصر من ميليشيا مدنية تقاتل إلى جانب الجيش، في مواجهات مع ارهابيين من تنظيم داعش في غرب إفريقيا، حسب ما عُلم الأحد من مصادر أمنية.

واندلعت معارك مساء السبت عندما اعترض جنود موكباً لمقاتلي تنظيم داعش في جاكانا على بعد 42 كلم من مايدوغوري، عاصمة ولاية بورنو (شمال شرق).

وقال ضابط في الجيش طلب عدم الكشف عن اسمه “فقدنا أربعة جنود ومقاتلا في ميليشيا مدنية في المواجهات”. وأضاف أن “+الإرهابيين+ وصلوا بأعداد كبيرة ورغم أن قواتنا قاتلت بشجاعة إلا أنه تمّ تجاوزها”.

وقال عنصر في الميليشيا لوكالة فرانس برس إن “الحادثة حصلت نحو الساعة 18,30 (17,30 ت غ) السبت، كان الليل قد حلّ”.

ونشر الجيش النيجيري بياناً الأحد أكد فيه أن سبعة ارهابيين قُتلوا وثمانية آخرين أصيبوا بجروح خطيرة عندما مرّت آلية على لغم أرضي الجمعة، لكنه لم يأتِ على ذكر مواجهات السبت، ولا الخسائر في صفوفه.

وخلال عشر سنوات، أدى النزاع إلى مقتل 35 ألف شخص وتسبب بنزوح مليوني شخص في شمال شرق نيجيريا. وامتدّت أعمال العنف إلى النيجر وتشاد والكاميرون، لذلك تمّ تشكيل قوة عسكرية إقليمية لمحاربة المتمردين. (أ ف ب)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق