العالم

مقتل ثلاثة من قوات الأمن على الأقل في هجوم يستهدف فندقا في غرب أفغانستان

يورابيا ـ هرات ـ قُتل ثلاثة عناصر أمن على الأقل السبت بعد أن اقتحم مجهولون فندقا في غرب أفغانستان في هجوم لا يزال جاريا، بحسب ما أعلن مسؤول محلي لوكالة فرانس برس.

وبدأ الهجوم نحو الساعة 12:40 (08:10 ت غ) في قلعة نو عاصمة ولاية بادغيس حين اقتحمت مجموعة رجال الفندق، بعضهم يرتدي حزاما ناسفا.

وقال رئيس مجلس ولاية بادغيس عزيز بك لفرانس برس إن “المهاجمين دخلوا فندقا، وهم يتبادلون إطلاق النار مع قوات الأمن”.

وأضاف” حتى الآن قتل ثلاثة عناصر من قوات الأمن وجرح اثنان”.

وأوضح أنه تم إجلاء الأطفال من المدارس المجاورة وأن دوي انفجارات يُسمع في المدنية.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية نصرت رحيمي إن مجموعة من الانتحاريين دخلت فندقا وراحت تطلق النار على المدنيين.

وأوضح ان “الشرطة ضربت طوقا أمنيا حول الفندق”.

وقال شاهد يدعى هارون أمير إن المهاجمين هاجموا أولا نقطة تفتيش تابعة للشرطة وبعدها دخلوا الفندق.

وتابع أمير لفرانس برس أن “الفندق يقع بالقرب من مركز قيادة الشرطة وإنهم (المهاجمين) يتبادلون إطلاق النار مع الشرطة”.

وقال “سُمع دوي انفجارين كبيرين في المدينة حتى الآن”.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم الذي يندرج في إطار ما تشهده أفغانستان من مجازر يومية على الرغم من الدفع الأميركي باتجاه التوصل لاتفاق ينهي الحرب. (أ ف ب)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق