شمال أفريقيا

مقتل 35 شخصا في قصف مركز لإيواء المهاجرين في طرابلس

يورابيا ـ طرابلس ـ قال المتحدث باسم جهاز الإسعاف والطوارئ بوزارة الصحة التابعة لحكومة الوفاق الليبية، أسامة علي، إن 35 شخصا قتلوا وجرح 73 آخرون جراء قصف على مركز لإيواء المهاجرين بالضاحية الشرقية للعاصمة الليبية.

واتهم المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في طرابلس قوات المشير خليفة حفتر، قائد ما يسمى بالجيش الوطني الليبي، بقصف المركز.

واعتبر المجلس في بيان له صباح اليوم الأربعاء الهجوم بمثابة “جريمة قتل جماعي وجريمة حرب تضاف لقائمة الانتهاكات الجسيمة ضد الإنسانية من جانب قوات حفتر”.

وقال المجلس الرئاسي إن “هذا القصف الذي طال مركز الإيواء كان متعمداً ولم يكن بشكل عشوائي، بل كان باستهداف مباشر ودقيق، وفي هذا الإطار نطالب بشكل فوري من البعثة الأممية لدى ليبيا إدانة هذا العمل البربري الهمجي، وإرسال لجنة تقصي حقائق على الفور لمعاينة الموقع وتوثيق هذه العملية الإجرامية، كما نطالب المجتمع الدولي من خلال الاتحادين الأفريقي والأوروبي والمنظمات الدولية باتخاذ موقف واضح وحازم من هذه الانتهاكات المستمرة والعمل على إيقاف هذا العدوان فورا”.

وأشار بيان الرئاسي إلى أن هذا الهجوم يعبّر عن “انهزام حفتر وإفلاسه بعد تكبده خسائر فادحة في الأيام الأخيرة”، مؤكداَ “عدم توقف قوات الوفاق عن القتال حتى دحر العدوان على طرابلس”، وفق نص البيان. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق