العالم

مقتل 42 شخصا في 4 أقاليم أفغانية منذ الأحد

يورابيا ـ كابول ـ قال مسؤولون اليوم الثلاثاء إن 42 شخصا على الأقل، معظمهم من أفراد قوات الأمن الأفغانية، قتلوا في هجمات لطالبان بأنحاء أربعة أقاليم أفغانية خلال الـ48 ساعة الماضية.

وقالت العضوة البرلمانية رقية نايل وعضو المجلس الإقليمي محمد مهداوي إن 20 شرطيا على الأقل قتلوا في هجوم واسع النطاق شنه مسلحو طالبان على عدة نقاط تفتيش بضواحي مدينة فيروزكو، عاصمة إقليم غور غربي البلاد مساء أمس الاثنين.

وأصيب ما يصل إلى 30 شخصا آخرين في الهجمات، حسب المسؤولين.

وأفاد جان مير زازاي عضو مجلس إقليم خوست شرقي البلاد بأن هجوما لطالبان وقع مساء أمس الاثنين أيضا واستهدف نقطة تفتيش تابعة للجيش الأفغاني في منطقة ساباري بالإقليم قد أسفر عن مقتل 12 جنديا وإصابة 12 آخرين.

وقال نور محمد رحماني رئيس مجلس إقليم سار بول شمالي البلاد إن ثمانية جنود على الأقل قتلوا وجرح 40 آخرون في هجمات طالبان في الإقليم يوم الأحد .

وفي منطقة علي عباد بإقليم قندوز شمالي البلاد، أسفر هجوم لطالبان على نقطة تفتيش تابعة للشرطة في وقت متأخر أمس الاثنين عن مقتل شرطي وإصابة ثلاثة آخرين، وفقا لعضو مجلس الإقليم أمين الله أيدين.

كما قتلت طالبان مستشارا للرئيس التنفيذي للبلاد عبد الله عبد الله، في مدينة قندوز أمس الاثنين.

وقالت الشرطة إن عشرة أشخاص أصيبوا بجروح أمس الاثنين في كابول بعد انفجار قنبلة مغناطيسية تم تثبيتها في مركبة حكومية.

وعلى الرغم من المحادثات المستمرة بين الولايات المتحدة وحركة طالبان للتوصل إلى حل سياسي، يواصل المسلحون هجماتهم على كل من أفراد الأمن الأمريكيين والأفغان. ووفقا للمحللين، تعتقد طالبان أن الاحتفاظ بيد عليا في الصراع يمكن أن يمنحها نفوذا على طاولة المفاوضات. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق