شرق أوسط

ممثلون عن طالبان والولايات المتحدة يعلقان محادثاتهما في قطر ليومين “للتشاور”

يورابيا ـ كابول ـ أعلنت حركة طالبان اليوم الخميس أن ممثلي الحركة اتفقوا مع ممثلي الولايات المتحدة على تعليق محادثاتهما في قطر لمدة يومين لإجراء المزيد “من المشاورات والتحضيرات”.

وأفاد بيان للحركة، نشره المتحدث باسمها ذبيح الله مجاهد، بأنه سيتم استئناف المشاورات بعد غد السبت.

ويقود هذه الجولة السادسة من المحادثات، المبعوث الأمريكي الخاص زلماي خليل زاد، ونائب رئيس المكتب السياسي للحركة في العاصمة القطرية الدوحة شير محمد عباس استانكازي.

ووفقا لبيان سابق صادر عن مجاهد، فإن المشاورات تدور حتى الآن حول “طريقة انسحاب القوات الأجنبية” و”الحيلولة دون استخدام الأراضي الأفغانية ضد الدول الأخرى”.

وكانت المحادثات بدأت بالتزامن مع وصول الملا عبد الغني برادار نائب زعيم الحركة والقيادي المؤسس لها، والذي يشغل حاليا منصب رئيس المكتب السياسي في الدوحة، إلى البلاد.

ووفقا لمجاهد، فإن برادار لا يشارك في هذه الجولة من المحادثات، إلا أنه التقى خليل زاد وسكوت ميلر القيادي الأبرز للولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي (ناتو) في أفغانستان، وكذلك مع عدد من المسؤلين القطريين.

تجدر الإشارة إلى أنه رغم المفاوضات بين الولايات المتحدة وطالبان، فإن مسلحي الحركة لا يزالون يرفضون الدخول في حوار مباشر مع الحكومة الأفغانية، التي يعتبرونها “نظاما دميةً”. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق