أوروبا

ميركل تؤكد العلاقات الوثيقة والمهمة مع الولايات المتحدة

يورابيا ـ برلين ـ أكدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل العلاقات الوثيقة والمهمة التي تربط بلادها بالولايات المتحدة.

وقبل إجرائها محادثات مع وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو اليوم الجمعة في برلين، قالت ميركل إن هناك سلسلة من المشكلات بعضها خلافي على نحو شديد بين البلدين، خاصة فيما يتعلق بالاتفاق النووي مع إيران، وأضافت: “الولايات المتحدة أهم حليف لألمانيا خارج أوروبا وستظل كذلك”.

وبجانب إيران، ذكرت ميركل أن من بين مناطق النزاع الأخرى أفغانستان وسورية وكذلك “الوضع الهش” في ليبيا، مشيرة إلى التعاون الأمريكي-الألماني فيما يتعلق بالنزاع الروسي-الأوكراني.

واختتمت المستشارة بيانها قائلة: “ترون أنه في غضون 45 دقيقة تحدثنا عن عدد كبير من الأمور، التي نتشاور فيها بروح الشراكة، وبالتأكيد سنجرى بشأنها المزيد من الاتصالات المكثفة في المستقبل”.

ومن جانبه، قال بومبيو: “ألمانيا شريك وحليف كبير ومهم للولايات المتحدة”، معربا عن تطلعه للمحادثات مع ميركل.

وذكر بومبيو أنه أجرى في وقت سابق اليوم “محادثات جيدة” مع وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، وقال: “هناك عمل مهم يتعين إنجازه من أجل بلدينا، وبالتعاون مع شركائنا في الناتو ومع كل حلفائنا من أجل أمن بلادنا وسلام واستقرار العالم بقدر الإمكان”.

ويعوض بومبيو اليوم زيارته لبرلين التي ألغاها قبل نحو ثلاثة أسابيع في اللحظات الأخيرة، حيث توجه في ذلك الحين إلى العراق بسبب الأزمة الإيرانية، ما أثار استياء داخل الائتلاف الحاكم في ألمانيا.

وكانت ميركل استنكرت مجددا مساء أمس الخميس خلال تسلمها الدكتوراه الفخرية من جامعة هارفارد الأمريكية المرموقة في كامبريدج السياسة القومية والحمائية التي ينتهجها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، دون ذكر اسمه في الخطاب. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق