أوروبا

ميركل تؤيد وضع استراتيجية صناعية لأوروبا لمواجهة صعود الصين

يورابيا ـ برلين ـ أعربت المستشارة الألمانية انجيلا ميركل عن تأييدها لوضع استراتيجية صناعية لأوروبا في ضوء التغييرات الجذرية في الاقتصاد العالمي بسبب عوامل يأتي على رأسها صعود الصين.

وقالت ميركل مساء اليوم الثلاثاء إن أوروبا يتعين عليها أن توجد أفكارا جديدة بشأن سياسة المنافسة، وأضافت :” ببساطة لم يعد بمقدورنا أن نمضي بما كنا نعمل به قبل 10 أو 20 عاما”.

وكانت ميركل ضيفا على حفل، تولى خلاله جو كازر، رئيس شركة زيمنس، رئاسة لجنة آسيا-المحيط الهادىء من رئيسها السابق هوبرت لينهارد، رئيس شركة فويت التكنولوجية.

وأضافت ميركل أن أهمية آسيا ستزداد، ورأت أن الإقليم سيلعب دورا بارزا في القرن الحادي والعشرين ” ونحن جميعا نشعر بالفعل بأن نقلات تكتونية تحدث في الوقت الراهن”.

ولفتت ميركل إلى أن العديد من الدول في آسيا لديها تخطيط استراتيجي بعيد المدى، ورأت أن أوروبا لا يمكنها أن تخرج بالكامل عن هذا التطور.

ورحبت ميركل بطرح وزير الاقتصاد الألماني بيتر التماير استراتيجية صناعية قالت إنه من الممكن النقاش حول تفاصيلها، مشيرة إلى أن القدرة على الابتكار تمثل الجانب الأهم في هذه الاستراتيجية.

ويسعى التماير إلى زيادة فعالية السياسة الألمانية المتعلقة بالصناعة وتعزيز دور الدولة في هذا القطاع، وتعتزم ألمانيا وفرنسا طرح استراتيجية مشتركة في هذا الشأن. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق