أوروبا

ميركل وماكرون: لن نمانع في إتاحة المزيد من الوقت لخروج بريطانيا

يورابيا ـ باريس ـ  ألمحت المستشارة الألمانية انجيلا ميركل والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، للحكومة البريطانية استعدادهما لتأجيل قصير لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وخلال لقاء ميركل وماكرون في باريس، قالت المستشارة الألمانية اليوم الأربعاء :” إذا كانت بريطانيا في حاجة إلى مزيد من الوقت، فإننا لن نمانع في هذا”.

في الوقت نفسه، قالت ميركل إن هناك توافقا كاملا على سريان اتفاق الخروج بين الاتحاد الأوروبي وبريطانيا، مشيرة إلى أنها تناقشت حول هذا الأمر مرة أخرى مع رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي على هامش مؤتمر قمة الجامعة العربية-الاتحاد الأوروبي في شرم الشيخ المصرية.

وشددت ميركل على السعي إلى خروج منظم للمملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي ،وقالت:” نحن نأسف لهذه الخطوة لكنها حقيقة واقعة، ويتعين علينا الآن أن نجد حلا جيدا”.

من جانبه، قال ماكرون:” حان الوقت للبريطانيين لاتخاذ قرار”، وطالب بأن يكون هناك منظور واضح للتمديد وأضاف:” نحن متفقون على عدم إمكانية إعادة التفاوض على اتفاق الخروج في حال احتاج البريطانيون مزيدا من الوقت”.

كانت ماي أقرت لأول مرة أمس الثلاثاء بإمكانية أن تخرج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي حتى بعد 29 آذار/مارس المقبل، ووعدت بأن تدع النواب يصوتوا على تمديد محتمل للخروج.

وأضافت أنه في حال فشل اتفاقها بحلول الثاني عشر من الشهر المقبل، فإنها ستخير النواب بين الخروج بدون اتفاق أو إجراء “تمديد قصير”. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق