شرق أوسط

نتنياهو يشدد على أن حل البرلمان لن يعرقل العلاقات الأمريكية بعد محادثات كوشنر

يورابيا ـ تل أبيب ـ ذكر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن الوضع السياسي في البلاد لن يتعارض مع المشاريع الإسرائيلية الأمريكية المشتركة، فيما التقى مستشار الرئيس الأمريكي جاريد كوشنر والمبعوث الأمريكي لعملية السلام جيسون جرينبلات في مقره بالقدس.

ورغم تصويت مساء أمس الأربعاء لحل البرلمان ووسط تكهنات أن هذا يمكن أن يتعارض مع طرح خطة السلام الأمريكية للشرق الأوسط، بعث مسؤولو إسرائيل والولايات المتحدة برسالة عملية كالمعتاد.

وقال نتنياهو إنهم ناقشوا “جهودهم المشتركة من أجل الرخاء والأمن والسلام وأنا أشعر بثقة عارمة بكل شيء أسمعه بشأن كيف يعمل الرئيس (دونالد ترامب)للجمع بين الحلفاء في هذه المنطقة”.

وقال نتنياهو “هذا لن يوقفنا” مشيرا إلى تصويت أمس الأربعاء لحل البرلمان. ومن المقرر أن تعود إسرائيل إلى مراكز الاقتراع مجددا في أيلول/سبتمبر للمرة الثانية خلال عام.

وأضاف: “لقد حظينا باجتماع مثمر رائع”.

وكان الوفد وصل إلى إسرائيل الليلة الماضية قادما من الأردن.

ووفقا لما ذكرته هيئة الإذاعة الإسرائيلية فإن زيارة “كوشنر وجرينبلات تأتي لتمهيد الطريق أمام الإعلان عن خطة السلام الأمريكية”.

وتأتي الزيارة في إطار جولة تشمل عدة دول في المنطقة لمناقشة ورشة المنامة الاقتصادية والتحضير لإعلان خطة السلام الأمريكية.

وتسعى الورشة لتشجيع الاستثمار في الأراضي الفلسطينية في إطار خطة السلام الأمريكية.

وشارك الممثل الأمريكي الخاص لإيران، برايان هوك، في الاجتماع أيضا. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق