السلايدر الرئيسيشرق أوسط

وزير اسرائيلي يقتحم ساحات الاقصى… وصافرات الإنذار تدوي بالخطأ في غلاف غزة… وانتخاب عمير بيرتس رئيسا لحزب العمل المعارض

محمد عبد الرحمن

يورابيا ـ غزة ـ من محمد عبد الرحمن ـ اقتحم وزير الزراعة الإسرائيلي، أوري أرئيل، صباح اليوم الأربعاء، برفقة العشرات من المستوطنين ساحات المسجد الأقصى، بحسب ما ورد بالقناة السابعة العبرية.

وقالت القناة العبرية، إن قوات الجيش الإسرائيلي، أمنت فجر اليوم، اقتحام حوالي 3500 مستوطن يهودي، لقبر يوسف بمدينة نابلس، شمالي الضفة الغربية.

وبحسب القناة السابعة، أدى الوزير أرئيل، ولأول مرة وبصورة علنية، طقوسا تلمودية في ساحات الأقصى، وسط حماية مشددة من عناصر الشرطة الإسرائيلية.

وأشارت القناة العبرية، الى أن مواجهات عنيفة اندلعت الليلة بين الشبان الفلسطينيين، وقوات الجيش الإسرائيلي بنابلس، خلال اقتحام المستوطنين لقبر يوسف.

انتهت الانتخابات الداخلية “البرايمرز” لحزب العمل، التي جرت الليلة الماضية، بفوز عضو الكنيست، عمير بيرتس وانتخابه رئيسا جديد للحزب.

وقالت وسائل الإعلام العبرية، صباح اليوم الأربعاء، إن بيرتس فاز بفارق كبير على منافسيه “شمولي” و”شافير”، وحصل على نسبة 47% من أصوات الناخبين.

وبحسب وسائل الإعلام العبرية، شارك حوالي 30 ألف من أعضاء حزب العمل بهذه الانتخابات، أي بنسبة 46% من أصحاب حق الاقتراع بالحزب. وأشارت وسائل الإعلام العبرية، الى أن “بيرتس” انتخب بالأمس للمرة الثانية لرئاسة الحزب، حيث فاز في العام 2005 في البرايمرز ، متفوقا على منافسه آنذاك شمعون بيرس.

أفادت وسائل الإعلام العبرية، أن صافرات الإنذار دوت صباح اليوم الأربعاء، بعدة مستوطنات بغلاف غزة. وقالت القناة الثانية العبرية، إن صفارات الإنذار دوت في “سديروت” والمجلس الإقليمي “شاعر هنيجيف” وكيبوتس “إيفيم”.

ونقلت القناة، عن الناطق باسم الجيش الإسرائيلي قوله: “إن صفارات الانذار كانت بالخطأ، وأن الحديث يدور عن إنذار كاذب”.

وفي سياق متصل، أشار محلل الشؤون العسكرية، بموقع “والا” العبري، أمير بوخبوط، الى أن حركة حماس أجرت فجر اليوم، تجربة إطلاق صواريخ تجاه البحر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق