أوروبا

وزير الخارجية الألماني يتفقد جنود بلاده في مالي

يورابيا ـ باماكو ـ عقب أيام قليلة على الهجوم الإرهابي الذي استهدف معسكر تدريب أوروبي يقوده الجيش الألماني في مالي، يزور وزير الخارجية الألماني هايكو ماس اليوم الأربعاء الدولة الواقعة غربي أفريقيا.

وخلال زيارته التي ستستغرق يومين سيجري ماس محادثات سياسية، كما سيتفقد جنود بلاده في مالي.

تجدر الإشارة إلى أن الجيش الألماني يشارك بنحو ألف جندي في تدريب القوات المسلحة المالية ومهمة “مينوسما” الأممية لحفظ السلام في مالي.

وكان معسكر المدربين العسكريين في جنوب مالي، الذي يقع على بعد نحو 60 كيلومترا من العاصمة باماكو، تعرض يوم الأحد الماضي لهجوم بسيارة مفخخة وأسلحة نارية.

وبحسب بيانات الجيش الألماني، أُصيب ثلاثة جنود ماليين جراء الهجوم. ولم يُصب أي من الجنود الألمان في المعسكر، والبالغ عددهم نحو 170 جنديا.

ويُعتبر جنوب مالي حتى الآن آمنا نسبيا. ويشن إسلاميون متطرفون هجمات في شمال مالي على وجه الخصوص. ويشارك نحو 800 جندي ألماني في مدينة جاو الواقعة شمالي البلاد على أطراف الصحراء في مهمة “مينوسما” الأممية لضمان تطبيق اتفاقية السلام بين الحكومة والجماعات المتمردة.

يُذكر أن شمال مالي سقط عام 2012 في أيدي المتمردين على نحو مؤقت، ولم يتم استعادة السيطرة عليه إلا بتدخل فرنسي. (د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق