السلايدر الرئيسيتحقيقات

وزير الخارجية اللبناني يغرد بـ”عنصرية” تجاه اللاجئين السوريين والفلسطينيين و”العمالة السعودية” وامير سعودي يرد ومطالب بإقالته ومحاسبته

الياس مفرفح

يورابيا ـ بيروت ـ من الياس مفرفح ـ أثارت تغريدة وصفت بـ “العنصرية” كتبها وزير الخارجية اللبناني، جبران باسيل، على صفحته الخاصة على منصة التواصل الاجتماعي “تويتر” العديد من ردود الفعل والتعليقات، فيما رد على الوزير اللبناني عدد كبير من السعوديين بينهم امراء وطالب البعض باعتذار الوزير ومحاسبته واقالته من منصبه.

وزير الخارجية اللبناني غرد حول اليد العاملة اللبنانية والدفاع عنها بوجه أي يد عاملة أخرى قائلا: “من الطبيعي أن ندافع عن اليد العاملة اللبنانية بوجه أي يد عاملة أخرى أكانت سورية فلسطينية فرنسية سعودية إيرانية أو أميركية فاللبناني “قبل الكل”.

 

وعلقت الكاتبة والصحفية اللبنانية سوسن ابوظهر في تغريدة وكتبت “اليوم كنت عم قول لإحدى قريباتي اللي والدها فلسطيني وأمها لبنانية وزوجها لبناني، أنه والدتها وأولادها متفوقين عليها جينيا لأن أمها لبنانية وزوجها لبناني، يعني أولادها لبنانيين. هي حرام عندها نقص جيني!!!!!!!!!!! هيك رأي عالم الجينات صهر القصر….. ”

 

ثم عاد اليوم الاثنين باسيل وغرد موضحا “الدول ومن ضمنها لبنان والسعودية تميز شعوبها عن غيرها بالقوانين وهذه ليست عنصرية فعندما تدافع عن حق شعبك تكون وطنيا وليس عنصريا وهذا ما قلته وهذا ما قصدته ويحدث ان كثيرين من محترفي تخريب العلاقات واصحاب النوايا السيئة يحرفون الكلام او المعنى والمقصد بوقت هو ليس كذلك”.

وغرد وزير البيئة اللبناني وئام وهاب قائلا ردا على باسيل “عزيزي الوزير جبران باسيل قد نختلف مع بعض دول الخليج سياسياً ولكن الإنصاف يقتضي أن نعترف بأن الكثير من اللبنانيين عاشوا من خير الخليج والكثير من قرانا عمرتها أموال الخليج لذا فلنتوقف عن اتخاذ مواقف لا تفيد الناس فعشرات الآلاف ينعمون بخيرات الخليج العربي”.

وقالت الناشطة السعودية اريل اللامي “ماذا عن الادعاءات بلا دليل! نحتاج من معاليكم إحصائية توضح نسبة القوى العاملة الأجنبية في لبنان أما ادعاء وجود جنسيات في لبنان تحرم المواطنين من فرص العمل فهي ادعاءات لا يمكن أخذها بجدية وستظل كاذبة إلى أن يثبت العكس.. لم يحرف أحد كلامك فقط ننتظر دليل عوضا عن المزايدة على الوطنية”.

ورد على باسيل الأمير السعودي، عبد الرحمن بن مساعد، قائلا “مشكلة العمالة السعودية السائبة في لبنان كبيرة ولا يلام معالي الوزير العبقري على تصريحه ولا أرى فيه أي عنصرية بل هو تصريح حكيم وفي محله فالسعوديون زاحموا اللبنانيين على أعمالهم واللبنانيين أولى ببلادهم سيما أن عدد العمالة السعودية في لبنان يقارب الـ 200 ألف”.

وعلّق صاحب الحساب خالد آل سعود، قائلا: “السعوديين يأتوك لبلادك “سُياح” ـ على نفقتهم الخاصة ـ وليس للبحث عن فرصة عمل.. تأكد معالي الوزير “أولاً” ثم غرد كيفما شئت..”.

كما علق صاحب الحساب الذي يحمل اسم منذر آل الشيخ مبارك، قائلا: “دون ضحك عمالة سائبة سعودية في لبنان!! هناك٥٠٠ ألف سعودي يعملون في #لبنان ولا تنسى ضخ أربع مليارات دولار من الحكومة التي أنت بها في جيش #السعودية ولا تنسى ضخ مليار دولار من لبنان قبل أشهر لدعم الريال السعودي! ولا تنسى ٧٥ مليار صرفتها لبنان خلال السنوات الأخيرة على الخزينة السعودية”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق