السلايدر الرئيسيتحقيقات

“يورابيا” تكشف الخطوط العريضة لـ”صفقة القرن”… مكونة من 15 صفحة وليست مبنية على “المبادرة العربية” ولا على حل الدولتين… والعرب جميعا سيحضرون مؤتمر البحرين

سعيد سلامة

*مصادر امريكية لـ “يورابيا”: السلطة الفلسطينية بنت شبكة مساعدات بدون محاسبة ولا تريد ان تخسرها… وغير معنية بعقد اتفاق سلام… وعباس ليس رجل المرحلة

يورابيا ـ لندن ـ من سعيد سلامة ـ علمت “يورابيا” من مصادر امريكية مطلعة ان خطة السلام الامريكية او ما يعرف اعلاميا بـ “صفقة القرن” التي يريد مبعوث الرئيس الامريكي جاريد كوشينر طرحها خلال الاشهر القادمة مكونة من 15 صفحة وأنها ليست مبنية على “المبادرة العربية” ولا على “حل الدولتين”.

واضافت المصادر في مجمل حديثها لـ “يورابيا” ان الولايات المتحدة تعتقد انها تمتلك العديد من الاوراق فيما يخص الصراع العربي ـ الاسرائيلي في الوقت الحالي، وان واشنطن تعتقد ان الاقتصاد هو المدخل للحل وليس السياسة على الاقل في المرحلة الاولى حتى لا تفشل مبادرة كوشنير.

وقالت المصادر الامريكية ان كوشنير وضع خطة عمل للضفة الغربية وقطاع غزة عبارة عن حزمة دولية تشمل منح وقروض ورأس مال خاص في “صفقة القرن”، وانه يعتبر ان الفلسطينيين لديهم اوجه قصور كثيرة فيما يتعلق بالحكم وحقوق الملكية وغيرها من الامور، مؤكدة ان جميع الدول العربية بلا استثناء سيحضرون مؤتمر البحرين.

واكدت المصادر الامريكية لـ “يورابيا” ان الرئيس الامريكي دونالد ترامب يرى أن القضايا الكبرى في الشرق الأوسط هي إيران و”داعش” والتطرف، فيما يأتي الصراع الاسرائيلي ـ الفلسطيني في المرتبة الرابعة في سلم اولوياته لمنطقة الشرق الاوسط موضحا ان ترامب يعتقد انه لا يمكن حل الامور الثلاث الاولى الا بحل الصراع العربي ـ الاسرائيلي.

وكشفت المصادر الامريكية ان نقل السفارة الامريكية الى القدس والاعتراف بضم الجولان لإسرائيل قامت به واشنطن من اجل امن اسرائيل اولا والذي تلتزم به الإدارة الامريكية، حسب تعبير المصادر.

ووضحت المصادر لـ “يورابيا” ان الإدارة الامريكية تعتقد ان الرئيس الفلسطيني محمود عباس ليس رجل المرحلة الحالية ولا القادمة، وان السلطة الفلسطينية لا تريد حل القضية الفلسطينية لان عباس ورجال السلطة أنشأوا آلية مساعدات يعتاشون منها ولا يريدون أن تنتهي، واكدت المصادر ان الادارة الامريكية لديها ارقام توضح ان نصيب الفرد الفلسطيني من الناتج المحلي الاجمالي أفضل مما هو للفرد في مصر او المغرب، وان الفلسطينيين لم يطرحوا فكرة واحدة للحل خلال عام ونصف وانهم دفعوا العالم لضخ الأموال للسلطة دون الية مساءلة.

وقالت المصادر لـ “يورابيا ان “صفقة القرن” تعتمد في البداية على حل اقتصادي يليه الحل السياسي، كاشفة ان الحكام العرب استخدموا كراهية إسرائيل لصرف النظر عن افعالهم داخل دولهم، وان الخطة الاقتصادية هي خطة عمل كاملة وشاملة لإعادة بناء المنطقة ككل، مؤكدا ان الإدارة الامريكية تراهن بان “صفقة القرن” ستكون أكثر شعبية في الارضي الفلسطينية من عباس نفسه.

واضافت المصادر الامريكية ان الشرق الأوسط بالنسبة للإدارة الامريكية في الوقت الحالي أقل أهمية مما كان عليه في ظل عدم احتياج واشنطن للبترول كما كان في السابق، وان الإدارة الامريكية ترى ان مصر قامت بعمل رائع جدا فيما يخص التهدئة بين حركة حماس واسرائيل، مؤكدة ان واشنطن لن تقبل بأقل من التجريد الكامل لسلاح حماس، موضحة ان واشنطن تعرف جيدا الاعيب حماس فهي تقوم بقصف اسرائيل عندما تكون في ورطة لجذب المزيد من الاموال فقط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق